• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الأمم المتحدة:الأمطار الغزيرة تسببت في تشريد أكثر من 10آلاف نازح يمني اليمن تلجأ لليونسكو لحماية مواقع التراث العالمى في البلاد وزارة الخارجية الهولندية: زوجة سفيرنا في بيروت في حالة خطرة إثر انفجار مرفأ وضع كل المسؤولين المعنيين بانفجار مرفأ بيروت قيد الإقامة الجبرية مدير مرفأ بيروت يعترف رسمياً..«كنا نعلم بوجود مواد خطيرة في المرفأ" 300 ألف لبناني مشردين في شوارع بيروت بيوتهم غير صالحة للسكن لبنان:صوامع القمح دمرت بشكل شبه كامل غداً.. ماكرون في لبنان انفجار بيروت.. مروان حمادة يستقيل من البرلمان رسميا داعيا لتشكيل لجنة تحقيق دولية اليابان تعلن إصابة أحد مواطنيها جراء انفجار بيروت لبنان: انتشار كثيف للجيش في محيط ميناء بيروت وتواصل عمليات إطفاء الحرائق من مصر والمغرب والأردن واليمن.. عرب بين ضحايا انفجار بيروت رئيس وزراء لبنان يطلب مساعدة دولية بعد انفجار بيروت معلومات أولية: الانفجار وقع بمخزن لسلاح حزب الله بمرفأ بيروت العاهل الأردني يوجه بإرسال مستشفى ميداني إلى لبنان

الجمعة 08/06/2018 - 04:18 بتوقيت نيويورك

كوساتشوف: تصريحات أوغلو حول القرم لا تسهم في تحسين العلاقات بيننا

كوساتشوف: تصريحات أوغلو حول القرم لا تسهم في تحسين العلاقات بيننا

المصدر / وكالات - هيا

اعتبر رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، قسطنطين كوساتشوف، أن تصريحات وزير الخارجية التركي بخصوص القرم لا تسهم في تحسين العلاقات بين روسيا وتركيا.

وقال كوساتشوف، في تصريحات لوكالة "نوفوستي" الروسية، اليوم الجمعة، إن "تركيا تواجه ضغوطا شديدة من قبل الغرب في اتجاهين، أحدهما الإصلاحات السياسية داخل البلاد، والثاني العمليات التركية في سوريا ضد الأكراد".

وقال كوساتشوف: "يمكن الافتراض أن تصريحات الوزير التركي تمثل نوعا من مناورة هدفها صرف انتباه الغرب (عن تركيا) ولفته إلى روسيا".

وشدد النائب الروسي على أن "هذا الأمر بطبيعة الحال لن يسهم في تحسين العلاقات بين روسيا وتركيا"، مبينا أن "هذه العلاقات متكاملة وتستجيب للمصالح القومية للبلدين ويجب ألا تتأثر بالتوجهات الخارجية".

ويأتي تصريح كوساتشوف ردا على إعلان جاويش أوغلو أن بلاده "تدعم دائما وحدة تراب وحدود وسيادة أوكرانيا"، وقال: "لم ولن ننسى أبدا قضية شبه جزيرة القرم، ولم ولن نعترف بضمها (إلى روسيا)".

وأضاف جاويش أوغلو، في كلمة خلال حفل إفطار رمضاني نظمته جمعية الثقافة والتضامن لأتراك القرم في العاصمة أنقرة، وحضرها وزير الخارجية الأوكراني، بافلو كليمكين، والنائب في البرلمان الأوكراني، مصطفى عبد الجميل قرم أوغلو: "قبل أن ينتهي ألم التهجير القصري وقبل اندمال الجروح (في إشارة للتهجير القسري لتتار القرم عام 1944 من قبل الاتحاد السوفيتي) جاء يوم الضم غير الشرعي للقرم (من قبل روسيا في عام 2014)" حسب تعبيره.

وتعهد جاويش أوغلو بأن تواصل تركيا طرح قضية القرم في المنابر الدولية مثل المجلس الأوروبي ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

التعليقات