• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

احتفالات عارمة في شوارع فرنسا احتفالاً بكأس العالم "إيهود باراك" يصف نظام حكومة "نتنياهو" بـ"وصمة عار" تفاصيل الملفات المطروحة في قمة "ترامب وبوتين" غدا العراق: تجدد التظاهرات في البصرة وذي قار أسفر عن جرحي روسيا تعترض وترصد 5 انتهاكات لوقف القتال في سوريا التحالف العربي ينفذ أول إنزال جوي في الحديدة الجيش اليمني يتحفظ على 9 عناصر من حزب الله في صعدة رغم التهدئة.. طائرات الاحتلال تقصف عدة أهداف في قطاع غزة والفصائل ترد بوتين خلال استقباله عباس: الوضع في المنطقة "صعب" ومسرور لإطلاعك على الاتصالات مع "جيرانكم"! حكومة هايتي تنهار أمام إعصار الاحتجاجات المؤبد لـ12 من رافضي الانقلاب بمصر الاستخبارات الوطنية الأميركية: استهدافنا بالقرصنة بلغ مرحلة حرجة بعد ساعات من التهدئة.. الاحتلال يخرقها ويقصف غزة فقدان 23 عسكريا نيجيريا بعد هجوم لبوكو حرام جرحى بمواجهات مع الأمن في مظاهرات جنوب العراق

الخميس 28/06/2018 - 03:12 بتوقيت نيويورك

التحقيق مع إعلامية سعودية ظهرت بملابس غير محتشمة "فيديو

التحقيق مع إعلامية سعودية ظهرت بملابس غير محتشمة

المصدر / وكالات - هيا

أحالت وزارة الإعلام السعودية إعلامية إلى هيئة التحقيق، بعد ظهورها في تقرير تلفزيوني بملابس وصفتها الوزارة بـ"غير المحتشمة".

وقالت الوزارة، في تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، إن الإعلامية ظهرت بلباس غير محتشم خلال تقرير عن قيادة المرأة للسيارة، ويعد ذلك مخالفا للأنظمة والقوانين.

والإعلامية المعنية بخبر الوزارة هي شيرين الرفاعي (34 عاما)، المذيعة في قناة "أخبار الآن"، والتي تقيم في مدينة دبي.

وأثارت الرفاعي جدلا واسعا بسبب الملابس التي ارتدتها، رغم وضعها غطاء على الرأس، وتغطيتها وجهها في فيديو آخر.

وتوعدت الرفاعي بمقاضاة جميع المسيئين لها، إذ ضج موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بالشتائم، والتهجم عليها.

فيما قال موقع "الوئام" الإلكتروني السعودي، إن شيرين الرفاعي ردت على قرار وزارة الإعلام بنشر تذكرة سفر، في إشارة إلى أنها غادرت المملكة.

وبدأت السلطات السعودية، الأحد، السماح للمرأة بقيادة السيارة، ما يشير إلى بدء ترشيد إجمالي هذه التكلفة، التي أصبحت ترهق الأسر السعودية في ظل اتجاه الحكومة لفرض مزيد من الرسوم والضرائب، إضافة إلى تسريع عملية توطين بعض المهن.

وكان الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر، في 26 أيلول/ سبتمبر الماضي، أمرا يسمح للمرأة باستصدار رخصة قيادة سيارة، بدءا من حزيران/ يونيو الجاري، وفق الضوابط الشرعية.

وقالت شركة "فاكتس غلوبال إنيرجي" للاستشارات، ومقرها لندن، إن هناك نحو ستة ملايين سيدة سعودية -أو 65 في المئة من السيدات في سن القيادة- قد يتقدمن بطلبات للحصول على رخص للقيادة.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، تشير شركة "برايس واتر هاوس كوبرز" للاستشارات إلى أن نحو ثلاثة ملايين امرأة سعودية قد يحصلن على رخص قيادة، ويبدأن قيادة السيارات بحلول عام 2020.

التعليقات