• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

العراق: اعتقال 8 عناصر من داعش شمال الموصل فلسطين: إضراب شامل يعم مؤسسات "الأونروا" في غزة تعاون عسكري جديد بين موسكو والنظام السوري واشنطن تفرض رسوم جديدة ضد الصين مصرع اكثر من 20 حوثياً بينهم قيادي ميداني شمالي اليمن اليمن:حزب الاصلاح يوافق على المصالحة مع الحوثيين عملية عسكرية لتحرير مديرية الجراحي جنوب الحديدة مقتل فلسطيني برصاص الاحتلال شرق غزة أردوغان: سنحدد مع موسكو الخارجين من المنطقة العازلة قمة أميركية يابانية قبيل اجتماعات الجمعية العامة حماس: السلطة مسؤولة عن تعطيل محادثات الهدنة في غزة شكوى جديدة بالتحرش الجنسي ضد مرشح ترمب للمحكمة العليا بومبيو: اتهامنا بالوقوف وراء هجوم الأحواز خطأ فادح السيسي يلتقي مديرة صندوق النقد في نيويورك البرلمان السودانى يعتزم استجواب وزير الصحة بسبب انتشار "الشيكونغونيا"

الخميس 05/07/2018 - 15:46 بتوقيت نيويورك

ابراهيم الامير يغني على "جوجل بلاي"

ابراهيم الامير يغني على

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

تم الانتهاء من تصميم الإذاعة الخاصة بالفنان " ابراهيم الامير" على موقع  "جوجل بلاي"، وذلك بواسطة متابعين وأصدقاء الفنان بمصر والسودان . وقال المهندس "محمد خاطر" الاعلامي براديو "المهن"، وأحد المصممين، أن الغرض من الإذاعة هو إتاحة الفرصه للمتابعين لمسيرة الفنان السوداني "ابراهيم الامير"، معرفة أخباره من كل أنحاء العالم، وتعتبر هذه الخطوه الأولى لمطرب سوداني حيث أنها تجمع كل أخباره وأعماله الفنيه .

جدير بالذكر، أن الفنان "ابراهيم الامير" شاعر وملحن ومغني من مواليد مدينة بورتسودان، وقد درس المراحل التعليميه، وتخرج من كلية الامام الهادي متخصصا في إدارة الاعمال، كما أنه عضو في مركز شباب بحري، وعضو مجلس المهن الموسيقيه، وعضوا في إتحاد الجاز، وقد شارك في العديد من الهرجانات، ومنها مهرجان ميلاد الاغنيات الاول في عام 2004، ومهرجان الابداع العسكري في عام 2005، ومهرجان تأبين الشاعر الكبير نزار قباني،ولديه مشاركات وتسجيلات بالعديد من المحطات الاذاعيه والقنوات المحليه والعالميه، والعديد من الحفلات.

ويعد "ابراهيم الأمير" من صفوة الفنانين السودانيين وليس فقط في بلده الأم، ولكن في بلده الثاني "مصر" والوطن العربي، ومن ألبوماته "صباح جديد، وشنطة سفر، ويكفيك تكون انسان، ومواسم العود، وغيرها من الالبومات التي نالت شهره واسعه على مستوى الوطن العربي، ومن أحلامه أن يصل بفنه وموسيقاه ليس فقط للأذان العربيه، ولكن غلى مستوى العالم ليخبر الجميع أنه مازال هناك فنا راقيا يستحق أن تصغي اليه جميع الأذان وترقص على أنغامه الطربيه جميع العيون.

التعليقات