• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تحقيق يكشف تورط بن سلمان شخصيا باختراق هاتف مالك شركة أمازون مجلس الشيوخ يقرّ إجراءات المحاكمة ويرفض مقترحات الديمقراطيين نتنياهو يسعى للحصول على موافقة أمريكا لضم غور الأردن قبل انتخابات مارس مجلس الشيوخ يرفض 7 مقترحات للديمقراطيين في محاكمة ترامب أمريكا تعرب عن قلها إزاء عمليات التنقيب التركية قبالة سواحل قبرص الصين: ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 440 وتسع وفيات حكومة لبنانية جديدة تستبعد جبران باسيل من التشكيلة غوتيريس: الأمم المتحدة تدعم تعزيز سيادة لبنان واستقراره العراق.. استمرار قطع الطرق و10 قتلى خلال 24 ساعة مجلس الأمن يستعجل التوصل لاتفاق وقف النار في ليبيا تعليقات متفاوتة لسياسيي لبنان على التشكيلة الحكومية الجديدة الحشد الشعبي العراقي ينفي تعيين خلف للمهندس محكمة لاهاي ترجئ قرارا بشأن التحقيق في جرائم حرب في فلسطين الغارديان تكشف الجديد عن خليفة البغدادي ترامب يحاكَم اليوم أمام مجلس الشيوخ

السبت 15/09/2018 - 18:27 بتوقيت نيويورك

صواريخ اسرائيلية تستهدف مخازن أسلحة بمطار دمشق

صواريخ اسرائيلية تستهدف مخازن أسلحة بمطار دمشق

المصدر / وكالات - هيا

أعلن إعلام النظام السوري أن هجوما صاروخيا اسرائيليا استهدف #مطار_دمشق الدولي مساء السبت، ما أدى الى إطلاق الدفاعات الجوية.

ونقلت وكالة أنباء النظام عن مصدر عسكري قوله إنه تم إسقاط عدد من الصواريخ. ولم تفد الوكالة عن سقوط قتلى أو حصول أضرار لكنها نشرت مشاهد تظهر تشغيل الدفاعات الجوية. ويُسمع في تسجيل الفيديو انفجار طفيف يضيء السماء.

وسمع مراسل وكالة "فرانس برس" في دمشق انفجاراً قوياً، تلته انفجارات عدّة أقلّ قوة. وقال شهود في معرض تجاري رئيسي في #دمشق لوكالة "رويترز" إن السماء توهجت ببريق النيران جراء التصدي للصواريخ.

من جهته، قال رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن الهجوم الصاروخي استهدف مستودع أسلحة قرب المطار حيث وصلت أسلحة جديدة للإيرانيين أو لحزب الله.

أما المتحدثة باسم الجيش الإسرائيلي فرفضت التعليق على هذه الأنباء.

وأقرّت #إسرائيل في أيلول/سبتمبر الجاري أنها شنت 200 غارة في #سوريا في الأشهر الـ18 الأخيرة ضد أهداف غالبيتها إيرانية، في تأكيد نادر حول عمليات عسكرية من هذا النوع. واعترفت اسرائيل سابقا بشن عشرات الغارات ضد شحنات أسلحة متطورة يتم تسليمها الى حزب الله.

التعليقات