• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

اندلاع حريق جديد في مرفأ بيروت فلسطين:استشهاد مواطنة برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات عنيفة في جنين ميناء حيفا اللبناني ينتظر مصير مرفأ بيروت قريباً تحطم طائرة ركاب هندية أثناء الهبوط الأحد.. اجتماع الجهات المانحة للبنان بقيادة فرنسا سعر لقاح علاج كورونا في أمريكا37 دولار السودان تحذر من خروج مياه النيل عن مجراها بعد ارتفاع منسوبها لبنان تفسر أمر رفض تلقي المساعدات من بعض الدول الجبري يقاضي بن سلمان بأميركا ويتهمه بمحاولة اغتياله على طريقة خاشقجي حسابات سعودية وصفت بالمضللة تحمل حزب الله مسؤولية انفجار بيروت بومبيو يشيد باجتماع القبائل الأفغانية لدعم السلام صحيفة سعودية: إيران وراء ما يحدث في لبنان من نكبات وأزمات نساء تركيا يتظاهرن ضد الانسحاب من اتفاقية إسطنبول وزير خارجية إيطاليا: نؤيد رداً دولياً بعد انفجار بيروت كورونا يتجاوز عتبة أول مليون إصابة في إفريقيا

الخميس 01/08/2019 - 09:02 بتوقيت نيويورك

عودة المفاوضات بشأن "الإعلان الدستوري" بالسودان

عودة المفاوضات بشأن

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

أعلن المجلس العسكري السوداني وقوى "إعلان الحرية والتغيير" استئناف المفاوضات بينهما مساء اليوم الخميس، بعقد لقاء من أجل بحث وثيقة "الإعلان الدستوري"، التي أنهت اللجان الفنية في الطرفين التفاوض حولها، تمهيدًا لتوقيعها،  يأتي استئناف التفاوض المباشر بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، بعدما تأجلت جلسة بين الطرفين كانت مقررة أول أمس، وفي أعقاب إلحاح رئيس لجنة الوساطة محمد حسن ولد لبات على الطرفين استعجال التفاوض المباشر لتوقيع الإعلان الدستوري، وبعد ساعات من إعلان المجلس العسكري توقيف 7 من قوات الدعم السريع متهمين بالتورط في قتل 6 متظاهرين في مدينة الأبيض يوم الإثنين الماضي.
 قال الفريق أول شمس الدين كباشي، رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي، في تصريح لوكالة السودان للأنباء، إن "المفاوضات بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير ستستأنف اليوم للحديث بشأن الوثيقة الدستورية"،  من جانبه، قال القيادي في قوى الحرية والتغيير مدني عباس- في مؤتمر صحفي في الخرطوم اليوم- "المسار التفاوضي المباشر مع المجلس العسكري سيتواصل مساء اليوم بعد أن اكتمل عمل اللجان الفنية (المشكلة من قانونيين من الطرفين)، وأضاف: "تواصلنا في مسار التفاوض لا يعني تكميم أفواه الجماهير"، محملًا المجلس العسكري مسئولية حماية التظاهرات التي انطلقت اليوم في أنحاء متفرقة للمطالبة بالقصاص لضحايا الأحداث الماضية،  وأشار إلى أن قوى الحرية والتغيير ستسعى إلى إدماج القضايا المتعلقة بالسلام ضمن التواصل مع جزء من الحركات المسلحة، موضحًا أن قضية السلام هي القضية الأساسية في المرحة الانتقالية، لأنه من دون تحقيق السلام لا يمكن تحقيق أهداف المرحلة الانتقالية

 من جانبه، قال القيادي في قوى الحرية والتغيير، ساطع الحاج، خلال المؤتمر الصحفي، إن اللجنة المشتركة الفنية (بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري) أنهت عملها، بعد وضع مسودة دستورية تحكم مسارات الفترة الانتقالية، بحيث تكون تلك المسارات سلسة، وتُمكنا من الانتقال إلى الديمقراطية،  وأضاف، "تفاهمنا واتفقنا على المسائل الرئيسية في هذه المسودة، وأبرزها حكم القانون، وأن الدولة دولة قانون في المقام الأول"، ولفت إلى الاتفاق على "المهام الرئيسية في الفترة الانتقالية"، وأبرزها تشكيل لجنة تحقيق وطنية مستقلة؛ لإجراء تحقيق شفاف وعادل في أحداث فض اعتصام القيادة العامة في 3 يونيو وجميع الانتهاكات التي حدثت في السودان،  وأوضح أنه تم الاتفاق على آليات تشكيل مجلس السيادة وصلاحيته وشروط عضويته وفقدانها، وتشكيل مجلس الوزراء وصلاحياته وشروط العضوية وفقدانها.

التعليقات