• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

'شولتز' يؤكد الاتفاق مع 'زيلينسكي' لعدم ضرب روسيا بأسلحة الغرب شولتس: شروط الانضمام للاتحاد الأوروبي واحدة للجميع ولا استثناءات لأوكرانيا مدفيديف: "القرم هي روسيا والهجوم عليها هجوم على روسيا" رئيس وزراء إسرائيل السابق: بوتين وعد بعدم قتل زيلينسكي مفاجآت وفضائح "مدوية" لحزب الله زيلينسكي يجرد ساسة سابقين من الجنسية الأوكرانية منطاد التجسس الصيني يدشن عصر الحرب الباردة بين أميركا والصين حرب شوارع في باخموت.. وكييف تدفع بتعزيزات إلى محور أوغلدار وفاة الرئيس الباكستاني الأسبق برويز مشرف وثيقة مفبركة تزعم تأجير الممر الملاحي المهم لشركة إسرائيلية، لقاء يجمع بين وزير خارجية اسرائيل وزيلينسكي عمانيون ضد التطبيع :زيارة عمان لإسرائيل خيانة للقضية الفلسطينية بنك أمريكي بارز يحذر من مخاطر الاستثمار في "إسرائيل" الصين توطد علاقتها بروسيا ميدفيديف: ردنا على قصف القرم سيكون حارقاً

الثلاثاء 20/08/2019 - 08:20 بتوقيت نيويورك

استقالت 1500 ضابط وعسكري كويتي من الخدمة لهذا السبب

استقالت 1500 ضابط وعسكري كويتي من الخدمة لهذا السبب

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

أظهرت إحصائية كويتية جديدة أن حوالي 1500 ضابط وعسكري كويتي تركوا الخدمة، في وقت بدأت فيه وزارة الداخلية الكويتية التحرك من أجل منع هذا الأمر، ونقلت  وسائل الإعلام الكويتية عن الإحصائية أن 345 ضابطا وعسكريا استقالوا، فيما تقاعد 445 آخرين، وبلغت أعداد المسرحين ومن أنهيت خدماتهم حوالي 700 فرد، وتعاني وزارة الداخلية الكويتية من نسب غايب عالية في إداراتها بإجمالي 5649 حالة غياب تم التعامل معها وفق القانون، واعتبرت مصادر مطلعة أن طبيعة عمل رجال الأمن الشاقة خصوصا

في المنافذ والأمن العام، أدى إلى زيادة من يودون التقاعد من العمل الأمني، وتدرس وزارة الداخلية الكويتية الأسباب التى تؤدي إلى التسرب للحد منه، في الوقت نفسه تجري السلطات الكويتية تحقيقا مع 500 ضابط وفرد من أفراد الشرطة، بعدما تلقت شكاوى ضدهم في عام 2018،  وذكرت وسائل الإعلام ، أن الإدارة العامة للرقابة والتفتيش بوزارة الداخلية الكويتية، سجلت نحو 500 شكوى ضد ضباط وأفراد خلال عام 2018، و جميع من تم تقديم شكاوى ضدهم خضعوا جميعا للتحقيق، مشيرة إلى أن الشكاوى وردت من جهات معنية ومواطنين.

و أن الشكاوى تنوعت بين سوء استغلال السلطة والتعسف والكيدية، واستعمال وسائل التواصل الاجتماعي في أمور مخالفة لقانون الشرطة، إضافة إلى استخدام العنف المفرط، وشملت المخالفات حالات هروب من العمل والمواعيد وعدم الالتزام بالزي العسكري وعدم أداء الأعمال والواجبات والحراسات وعدم الانضباط بدفتر الأحوال، و تلك المخالفات تمثل حالات فردية، وأن أكثر منتسبي وزارة الداخلية ملتزمون بالقانون، لكنها مسيئة للجهات الأمنية، التي تعتبر القدوة والعين الساهرة على الحزم والانضباط وحماية المجتمع.

الأكثر مشاهدة


التعليقات