• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الأمم المتحدة:الأمطار الغزيرة تسببت في تشريد أكثر من 10آلاف نازح يمني اليمن تلجأ لليونسكو لحماية مواقع التراث العالمى في البلاد وزارة الخارجية الهولندية: زوجة سفيرنا في بيروت في حالة خطرة إثر انفجار مرفأ وضع كل المسؤولين المعنيين بانفجار مرفأ بيروت قيد الإقامة الجبرية مدير مرفأ بيروت يعترف رسمياً..«كنا نعلم بوجود مواد خطيرة في المرفأ" 300 ألف لبناني مشردين في شوارع بيروت بيوتهم غير صالحة للسكن لبنان:صوامع القمح دمرت بشكل شبه كامل غداً.. ماكرون في لبنان انفجار بيروت.. مروان حمادة يستقيل من البرلمان رسميا داعيا لتشكيل لجنة تحقيق دولية اليابان تعلن إصابة أحد مواطنيها جراء انفجار بيروت لبنان: انتشار كثيف للجيش في محيط ميناء بيروت وتواصل عمليات إطفاء الحرائق من مصر والمغرب والأردن واليمن.. عرب بين ضحايا انفجار بيروت رئيس وزراء لبنان يطلب مساعدة دولية بعد انفجار بيروت معلومات أولية: الانفجار وقع بمخزن لسلاح حزب الله بمرفأ بيروت العاهل الأردني يوجه بإرسال مستشفى ميداني إلى لبنان

الاربعاء 11/12/2019 - 04:25 بتوقيت نيويورك

مدعي عام أميركا يشكك بتقرير تدخل روسيا وينتقد الفيدرالي

مدعي عام أميركا يشكك بتقرير تدخل روسيا وينتقد الفيدرالي

المصدر / وكالات - هيا

وجّه المدعي العام الأميركي، وليم بار، انتقادات صارمة إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي، بشأن التحقيق الذي أجراه حول حملة ترمب الانتخابية في عام 2016، كما شكك في تقرير المفتش العام بوزارة العدل الأخير. وقال بار في مقابلة مع شبكة "إن بي سي نيوز": "من المحتمل أن مكتب التحقيقات الفيدرالي تصرف بسوء نية".

وتحدث بار عن خلافه مع الاستنتاجات التي توصل إليها المفتش العام، مايكل هورويتز، في تقريره والنتيجة التي خلص إليها بأن التحقيق حول حملة ترمب الانتخابية بتؤاطو مزعوم من الروس كان مبرراً. وقال: "لا أعتقد أن الأدلة كافية أو تدعم الخطوات التي تم اتخاذها، فقد كانت واهية للغاية". وخلص إلى أن التحقيق برمته ليس له أي أساس من الصحة.

المقابلة جاءت بعد يوم واحد من نشر تقرير هورويتز الذي طال انتظاره ويبحث في قانونية تحقيق مكتب التحقيقات الفيدرالي بشأن التدخل الروسي المزعوم في انتخابات عام 2016 واحتمال التواطؤ بين حملة ترمب وموسكو.

وقد أظهرت المقابلة مع وليم بار، يوم الثلاثاء، أنه على استعداد للعمل كواحد من أكبر المدافعين عن ترمب، كما وصفته صحيفة "ذا هيل"، وقد كرر القول باعتقاده بأن حملة الرئيس تعرضت "للتجسس" في عام 2016.

وقد تضمن تقرير المفتش العام انتقادات إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي، بسب أخطاء وقع فيها في تطبيق قانون الاستخبارات الأجنبية.

كما نفى تقرير مايكل هورويتز دفوعات وتأكيدات ترمب المتكررة بأن عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالية كانوا مدفوعين بتحيزات سياسية، وأنهم كانوا يستهدفون حملته بشكل غير مناسب، وأن التحقيق كان متوقعاً في كل الأحوال.

وكان ترمب قد وصف تقرير المفتش العام بأنه يظهر مؤامرة سياسية ضده في إطار المؤامرات المستمرة.

التعليقات