• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

3 دول تعرب عن «قلق عميق» إزاء القانون الأمني لهونج كونج الصين تتحدى أميركا.. وتدعوها لخفض ترسانتها النووية إصابات كورونا تتخطى 50 ألفا بعمان.. وشفاء 593 بالكويت مدير الـFBI: الصين أخطر تهديد على أمن أميركا القومي واشنطن: رقم مباشر للإبلاغ عن جرائم الحرس الثوري بالدول العربية مسؤول أميركي: الكاظمي بحاجة لمساعدة وقواتنا باقية بالعراق أميركا تنسحب رسميا من منظمة الصحة العالمية فيتو روسي صيني بمجلس الأمن ضد تمديد آلية المساعدات لسوريا عبر الحدود موقع عسكري يتحدث عن احتمال أن تهاجم طائرات "إف - 16" تركية قاعدة الجفرة الليبية! إسرائيل تحطم رقما قياسيا سلبيا في حصيلة كورونا نادي الأسير الفلسطيني: الإهمال الطبي الإسرائيلي وراء وفاة أحد أقدم الأسرى ترامب يستقبل نظيره المكسيكي وسط عاصفة من الانتقادات الرئيس البرازيلي يعلن عن حالته بعد إصابته بفيروس"كورونا" «الصحة العالمية» تحدد خطورة «الطاعون الدبلي» قادة الكنائيس في القدس يخرجون عن صمتهم لهذا السبب

الاربعاء 27/05/2020 - 08:54 بتوقيت نيويورك

البرلمان الإيراني بدون رئيس

البرلمان الإيراني بدون رئيس

المصدر / القاهرة: غربة نيوز

فشل البرلمان الإيراني الجديد، اليوم الأربعاء، في اختيار رئيس له، في أول جلسة له في دورته الحادية عشرة، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية،وذكرت أن «البرلمان أرجأ اختيار رئيس جديد للبرلمان وهيئة الرئاسة إلى يوم غد الخميس»، دون الخوض في التفاصيل، وترأس الجلسة اليوم الرئيس الأكبر سنا، وهو رضا تقوي، الذي يبلغ من العمر 74 عاما، وهو من التيار المتشدد في إيران، وقال تقوي في الجلسة الأولى: «نريد أن نكون مؤثرين في حياة الناس ولسنا من دعاة الدولة والمعارضة».

ويعد المرشح محمد باقر قاليباف، الرئيس السابق لبلدية العاصمة طهران والقائد السابق في الحرس الثوري، الشخص الأوفر حظا لرئاسة البرلمان الإيراني، وهو من المقربين من المرشد على خامنئي، وذكرت مصادر مقربة من معسكر المتشددين، أن«192 نائبا جديدا لبوا أمس الثلاثاء دعوة وجهها لهم محمد باقر قاليباف لحضور اجتماع، قبل انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان الحالي» اليوم الأربعاء، وتمكن التيار المتشدد من الاستحواذ على أغلب مقاعد البرلمان الإيراني في الانتخابات التي جرت في 21 فبراير الماضي، مع قيام «مجلس صيانة الدستور» باستبعاد عدد من مرشحي التيار الإصلاحي، وفي كلمته أمام البرلمان في أول جلسة له، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني: «نحن لا نريد بأي حال من الأحوال أن يقصر البرلمان عن مهمته المهمة وهي التشريع والرقابة»، وأضاف: «يمكن للحكومة والبرلمان أن يتعاونا في العديد من المجالات، لكن أفضل تعاون هو مشروع القانون الذي تقدمه الحكومة ويوافق عليه البرلمان».

التعليقات