• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

نتنياهو في ورطة كبيرة بعد انهيار مفاوضاته مع شركائه لتشكيل حكومته بلينكن يكشف أهداف واشنطن في أوكرانيا تركيا وأذربيجان تجريان مناورات عسكرية مشتركة في باكو مسيرة أوكرانية تصيب خزان نفط في مطار بكورسك الروسية بايدن "يحسم" أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة" الحكومة الجديدة في اسرائيل تحطم رقما قياسيا في عدد الوزراء ما الذي شاهده ماكرون في عيون بوتين وأثار استغراب الصينيين؟ تقرير أممي: داعش استخدم أسلحة كيمياوية في العراق إيرانيون يواصلون إضرابهم لليوم الثاني.. ونائبة جمهورية: نظام طهران قاتل واستبدادي مسيّرات أوكرانية تضرب قواعد روسية.. وزيلينسكي: أسقطنا معظم صواريخ موسكو ماكرون: اتفقنا مع واشنطن على حل مشكلات الدعم الأميركي اليابان تبدأ في تطبيق سقف لسعر النفط الروسي مرشح رئاسي فرنسي: يجب على فرنسا ألا تنتحر مع أوكرانيا عمر البشير ينقل من السجن إلى المستشفى بقرار المحكمة كم سيتقاضى الرئيس الاسرائيلي ورئيس الوزراء وأعضاء الكنيست؟

السبت 18/07/2020 - 14:47 بتوقيت نيويورك

حقيبة إنقاذ لبنان خسائرها 69 مليار دولار

حقيبة إنقاذ لبنان خسائرها 69 مليار دولار

المصدر / القاهرة: غربة نيوز

وافقت حكومة رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، علي خطة الإنقاذ المالي الحكومية للتوصل إلى تسوية مجدية بالنسبة لصندوق النقد الدولي، بعد أن لقيت الخطة رفضا من جانب سياسيين وبنوك ومصرف لبنان المركزي، وقال خبراء لبنانين، أن الخطة ستؤدي إلى خسائر بقيمة 241 تريليون ليرة لبنانية في النظام المالي، أو ما يعادل 68.9 مليار دولار بسعر الصرف الذي تطبقه الخطة، كأساس لمحادثات مع صندوق النقد الدولي. ويقول صندوق النقد إن الخسائر يبدو أنها تتفق تقريبا مع الحجم السليم.

وقوضت اعتراضات من النخبة الحاكمة في لبنان الخطة التي تفترض وقوع خسائر فادحة في النظام المالي، مما عرقل محادثات مع صندوق النقد الدولي تهدف لإنقاذ البلاد من انهيار مالي، لكن لجنة برلمانية لتقصي الحقائق، مدعومة من جميع الأحزاب الرئيسية اللبنانية، عارضت النهج الذي تبنته الخطة. وبتطبيق افتراضات مختلفة، فإنها توصلت إلى خسائر تقع بين ربع ونصف ذلك المبلغ، وقال المصدر الثاني إن هدف زيارة لازارد هو "كيف يمكننا محاولة تعديل الخطة الحكومية لنرى ما إذا كان بمقدورنا التوصل إلى أمر مجد لصندوق النقد الدولي وللأطراف الأخرى اللبنانية".

وقال المصدران إن كليري جوتليب ستين أند هاملتون التي تتولى دور المستشار القانوني للبنان ستزور البلاد أيضا، وامتنع لازارد وكليري جوتليب عن التعليق، وحذر صندوق النقد لبنان، من أن محاولات تقليص أرقام الخسائر الناجمة عن الأزمة المالية لن تؤدي إلا إلى إبطاء التعافي.

الأكثر مشاهدة


التعليقات