• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

لبنان: 25 مشتبه به في قضية تفجير مرفأ بيروت حتى الآن التفاصيل الكاملة لوفاة قيادى إخواني يارز في السجن بمصر الاتحاد الأوروبي يحجز 400 مليون جرعة لقاح لكورونا فرنسا:700 جندي فرنسي يتحضرون للقدوم إلى لبنان الفيضانات تضرب كوريا الشمالية وتعلن رفض المساعدات خوفاً من كورونا ضبط خلية سورية بمتفجرات حاولوا الدخول إلى العراق أميركا تصادر 4 ناقلات وقود إيرانية كانت متجهة لفنزويلا ومجلس الأمن يصوت على تمديد حظر السلاح التطبيع بين الإمارات وإسرائيل.. تعرف على أبرز نقاطه السلطة الفلسطينية تصف ما فعلته الإمارات بالخيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية زعيم كوريا الشمالية يحذر من قبول المساعدات الخارجية خوفا من كورونا سلطنة عمان تؤيد قرار الإمارات بشأن العلاقات مع إسرائيل إعلام عبري يكشف عن الدول العربية التي ستطبع مع إسرائيل بعد الإمارات ملادينوف: الاتفاق يحقق ما دعت إليه الأمم المتحدة باستمرار "حماس" تنعى العريان وتعتبره فقيد الأمة والشعب المصري "رويترز": فيتنام ستشتري اللقاح الروسي ضد كورونا

السبت 18/07/2020 - 14:47 بتوقيت نيويورك

حقيبة إنقاذ لبنان خسائرها 69 مليار دولار

حقيبة إنقاذ لبنان خسائرها 69 مليار دولار

المصدر / القاهرة: غربة نيوز

وافقت حكومة رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، علي خطة الإنقاذ المالي الحكومية للتوصل إلى تسوية مجدية بالنسبة لصندوق النقد الدولي، بعد أن لقيت الخطة رفضا من جانب سياسيين وبنوك ومصرف لبنان المركزي، وقال خبراء لبنانين، أن الخطة ستؤدي إلى خسائر بقيمة 241 تريليون ليرة لبنانية في النظام المالي، أو ما يعادل 68.9 مليار دولار بسعر الصرف الذي تطبقه الخطة، كأساس لمحادثات مع صندوق النقد الدولي. ويقول صندوق النقد إن الخسائر يبدو أنها تتفق تقريبا مع الحجم السليم.

وقوضت اعتراضات من النخبة الحاكمة في لبنان الخطة التي تفترض وقوع خسائر فادحة في النظام المالي، مما عرقل محادثات مع صندوق النقد الدولي تهدف لإنقاذ البلاد من انهيار مالي، لكن لجنة برلمانية لتقصي الحقائق، مدعومة من جميع الأحزاب الرئيسية اللبنانية، عارضت النهج الذي تبنته الخطة. وبتطبيق افتراضات مختلفة، فإنها توصلت إلى خسائر تقع بين ربع ونصف ذلك المبلغ، وقال المصدر الثاني إن هدف زيارة لازارد هو "كيف يمكننا محاولة تعديل الخطة الحكومية لنرى ما إذا كان بمقدورنا التوصل إلى أمر مجد لصندوق النقد الدولي وللأطراف الأخرى اللبنانية".

وقال المصدران إن كليري جوتليب ستين أند هاملتون التي تتولى دور المستشار القانوني للبنان ستزور البلاد أيضا، وامتنع لازارد وكليري جوتليب عن التعليق، وحذر صندوق النقد لبنان، من أن محاولات تقليص أرقام الخسائر الناجمة عن الأزمة المالية لن تؤدي إلا إلى إبطاء التعافي.

الأكثر مشاهدة


التعليقات