• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تونس تفتح تحقيقًا في وجود تنظيم تبنى عملية "نيس" بفرنسا استطلاعات الرأي تُرجح كفة بايدن على ترامب بعد تصويت 88 مليون أمريكي رئيس الوزراء الكندي: حرية التعبير ليست بلا حدود ارتفاع حصيلة الضحايا و341 هزة ارتدادية.. زلزال جديد يضرب "إزمير" التركية واشنطن: قراصنة إيران توصلوا لبيانات ناخبين أميركيين ترامب ينتقد الأطباء في الولايات المتحدة السيسي يفتتح جامعة الملك سلمان في شرم الشيخ إيران تنتظر ردود الدول الأربع بشأن مبادرة طهران لحل قضية قره باغ حريق يتسبب في انفجار أسطوانات أوكسجين في مستشفى بمدينة تشيليابينسك الروسية إصابة أكثر من 20 شخصاً بانفجار انبوب غاز بجنوب العراق ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال إزمير إلى 25 قتيلا و804 مصابين مسامو فرنسا في مأزق بسبب احداث العنف إعصار مولاف يضرب فيتنام الجزائر عن صحة الرئيس .."مستقر" فرنسا نخوض حرب في الداخل والخارج

الجمعة 18/09/2020 - 11:09 بتوقيت نيويورك

أمريكا توجه أصابع الإتهام في حريق مرفأ بيروت إلى حزب الله

أمريكا توجه أصابع الإتهام في حريق مرفأ بيروت إلى حزب الله

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

اتهمت الخارجية الأمريكية «حزب الله» اللبناني بتخزين مواد متفجرة يمكن استخدامها لتصنيع عبوات ناسفة في أوروبا، بما في ذلك مادة نترات الأمونيوم التي تسببت بانفجار مرفأ بيروت، وصرح منسق مكافحة الإرهاب في الوزارة، ناثان سيلز، أثناء منتدى افتراضي نظمته اللجنة اليهودية الأمريكية أمس الخميس، بأن وكلاء «حزب الله» نقلوا في السنوات الأخيرة شحنات من نترات الأمونيوم من بلجيكا إلى فرنسا واليونان وإيطاليا وإسبانيا وسويسرا، ومن المفترض أن هذه المادة لا تزال مخزنة في القارة العجوز، وحمل المسؤول الأمريكي «حزب الله»، دون تقديم أي أدلة تثبت صحة هذا الاتهام، المسؤولة عن نقل شحنات من نترات الأمونيوم إلى مختلف أنحاء أوروبا منذ عام 2012، داخل علب الإسعافات الأولية التي تتضمن كمادات باردة تحتوي على هذه المادة.

وأشار سيلز إلى أن الولايات المتحدة تشتبه في أن هذه المادة لا تزال مخزنة في دول أوروبية مثل اليونان وإيطاليا وإسبانيا، وأعرب الدبلوماسي الأمريكي عن قناعته بأن «حزب الله يخزن هذه المادة في أوروبا بهدف تنفيذ هجمات كبيرة، عندما سيرى هو وأصحابه في طهران ذلك ضروريا»، وحث سيلز الدول الأوروبية على إدراج «حزب الله» بالكامل على قائمة الإرهاب، مشددا على أن هذا الحزب يمثل «منظمة إرهابية موحدة لا يمكن التفريق بين ذراعيها العسكري والسياسي».

التعليقات