• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

أذربيجان:عدد القتلى الأرمن 5 آلاف شخص فرنسا تهدد..لن نتراجع أبدا أمام "التطرف الإسلامي" أذربيجان:استعادنا السيطرة على 13 قرية من منطقة قره باغ الحريري يخرج بالحكومة الجديدة للنور خلال أيام تايلاند:تمديد حالة الطوارئ في جميع مناطق المملكة أذربيجان: قصف صاروخي من الجانب الأرميني أسفر عن سقوط قتللى وجرحى كورونا يهاجم العالم بقسوة ويسجل 2 مليون حالة إصابة في 7 أيام حاكم نيويورك يسعى لإبعاد 95% من سكان الولايات المتحدة عن ولايته بسبب كورونا استفتاء الدستور الجزائري: كيف ينظر ناشطو الحراك إلى التعديلات الجديدة؟ كوريا الجنوبية تتعهد بالدفع المستمر من أجل الحوار نظيرتها الشمالية اجتماع ثان لبحث ترسيم الحدود البحرية بين إسرائيل ولبنان طائرة إيرانية تخضع شركتها لعقوبات أمريكية تهبط في فنزويلا رئيس الجزائر في مستشفى عسكري قبل أيام من استفتاء على تعديل الدستور كورونا بأوروبا "خرج عن السيطرة".. وغضب من تشديد التدابير نائب بالكونغرس يدعو لمعاقبة إيران "بقوة" لتدخلها في الانتخابات

الاربعاء 30/09/2020 - 04:44 بتوقيت نيويورك

فرنسا.. النيابة العامة توجه إلى منفّذ هجوم باريس تهما إرهابية

فرنسا.. النيابة العامة توجه إلى منفّذ هجوم باريس تهما إرهابية

المصدر / وكالات - هيا

وجّهت النيابة العامة الوطنية الفرنسية لمكافحة الإرهاب، الثلاثاء، تهمة ارتكاب "محاولة قتل على صلة بتنظيم إرهابي" إلى موقوف باكستاني نفّذ، الجمعة، هجوماً بساطور أمام المبنى السابق لأسبوعية شارلي إيبدو في باريس، مما أسفر عن إصابة شخصين بجروح خطرة، كما أفادت مصادر قضائية.

وقالت المصادر إنّ قاضي التحقيق في قضايا مكافحة الإرهاب المكلّف بهذه القضية وجّه إلى زاهر حسن محمود، المولود في باكستان قبل 25 عاماً والموقوف على ذمّة التحقيق منذ أربعة أيام، تهمة ثانية هي تشكيل "عصبة أشرار" إرهابية، وأمر بإيداعه الحبس الاحتياطي.

وكان المدّعي العام الوطني لمكافحة الإرهاب جان-فرانسوا ريكار أكّد خلال مؤتمر صحافي، عصر الثلاثاء، أنّ المهاجم حين انهال بالساطور على اثنين من موظفي وكالة "بروميير لينيي" في شرق باريس كان يستهدف فعلياً شارلي إيبدو التي كانت مكاتبها تقع في هذا المكان عندما استهدفها الهجوم الجهادي في كانون الثاني/يناير 2015.

وأضاف ريكار أنّ منفّذ الهجوم قال للمحقّقين إنه شاهد "في الأيام الأخيرة مقاطع فيديو مصدرها باكستان" تتعلّق بنشر وإعادة نشر شارلي إيبدو في مطلع سبتمبر رسوماً كاريكاتورية تسيء للمسلمين.

ولفت المدّعي العام إلى أنّ بعض "أصدقاء" المتّهم قالوا للمحقّقين إنّه "كان في الآونة الأخيرة يشاهد بكثرة مقاطع فيديو لخادم حسين رضوي، مؤسس وزعيم "حركة لبّيك باكستان".

وكانت هذه الحركة دعت في مطلع سبتمبر إلى تظاهرات شارك فيها آلاف المحتجّين في مدن باكستانية عديدة ضدّ إعادة نشر الأسبوعية الفرنسية الرسوم الكاريكاتورية.

ووفقاً للنيابة العامة فإن المهاجم نفّذ هجومه "مع سبق الإصرار"، وقد أجرى في الأيام التي سبقت الهجوم مدفوعاً بـ"الغضب" عمليات استطلاعات لهدفه، وصبيحة الجمعة اشترى الساطور ومطرقة وقوارير من التربنتين (سائل سريع الاشتعال) لأنّ "مشروعه" في البداية كان الدخول إلى مقر الصحيفة، باستخدام المطرقة إذا لزم الأمر، وإضرام النار فيها".

التعليقات