• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

105 إصابات في مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال بالقدس تحذير أميركي من انهيار جيش أفغانستان.. واستعدادات للانسحاب ماكينزي: الولايات المتحدة لن تنجر لمواجهة عسكرية مع إيران هجمات صاروخية تستهدف محيط مطار بغداد الدولي "كورونا" عالميا: نحو 3 ملايين و73 ألف وفاة و144 مليونا و482 ألف إصابة إيران: ما جرى قرب مفاعل ديمونة رسالة لإسرائيل بأن مناطقها الحساسة ليست محصنة الخارجية الأميركية : موقف الولايات المتحدة من حركة حماس لم يتغير برلماني تركي: 9 حالات انتحار بولاية أورفا بسبب الفقر خلال أسبوع 7 قرارت جمهورية بإعادة تعيين وتعديل أقدمية أعضاء بالهيئات القضائية بعد انفجار صاروخ بالقرب منه.. 10 معلومات عن مفاعل ديمونا الإسرائيلي الحماية المدنية تسيطر على حريق مدينة السلام دون إصابات بايدن يستضيف قمة افتراضية للمناخ بحضور 40 من قادة العالم كورونا ثلاثي التحور يقاوم بشراسة.. لماذا قفزت أعداد إصابات الهند؟ رويترز نقلا عن أمنيين: ضربات إسرائيل بسوريا تستهدف مواقع صنع صواريخ إيرانية طهران: إسرائيل فشلت في التكتم على الانفجارات في مصنع للأسلحة بجنوب فلسطين

السبت 06/03/2021 - 09:00 بتوقيت نيويورك

السيسي مهاجما إثيوبيا: نرفض نهج فرض الأمر الواقع!

السيسي مهاجما إثيوبيا: نرفض نهج فرض الأمر الواقع!

المصدر / وكالات - هيا

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه يرفض إعلان إثيوبيا عن نيتها تنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة حتى إذا لم تتوصل إلى اتفاق مع مصر والسودان.

وأضاف السيسي، اليوم السبت، خلال كلمة في المؤتمر الصحفي، عقب المباحثات مع رئيس مجلس السيادة السوداني، أنه تم التأكيد على حتمية العودة إلى مفاوضات جادة وفعالة بهدف التوصل، في أقرب فرصة ممكنة وقبل موسم الفيضان المقبل، والاتفاق العادل الملزم قانونا بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، وبما يحقق مصالح الدول الثلاث ويعزز من أواصر التعاون والتكامل بين بلادنا وشعوبنا.

وأكد تطابق رؤية مصر والسودان بخصوص "رفض أي نهج يقوم على السعي لفرض الأمر الواقع وبسط السيطرة على النيل الأزرق من خلال إجراءات أحادية لا تراعي مصالح وحقوق دولتي المصب، وهو ما تجسد في إعلان إثيوبيا عن نيتها تنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة حتى إذا لم نتوصل إلى اتفاق ينظم ملء وتشغيل هذا السد، وهو الإجراء الذي قد يهدد بإلحاق أضرار جسيمة بمصالح مصر والسودان".

وتابع الرئيس المصري في كلمته: "بحثنا سبل إعادة إطلاق مسار المفاوضات من خلال تشكيل رباعية دولية تشمل الاتحاد الإفريقي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بجانب الأمم المتحدة للتوسط في العملية التفاوضية".

وأشار إلى أن هذه الآلية التي اقترحها السودان وأيدتها مصر، تهدف إلى دعم جهود الرئيس "فيليكس تشيسيكيدي" رئيس الكونغو، والتعظيم من فرص نجاح مسار المفاوضات.

مؤكدا على ثقته التامة في قدرة تشيسيكيدي على إدارة هذه المفاوضات، وتحقيق اختراق فيها من أجل التوصل إلى الاتفاق المنشود.

التعليقات