• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

105 إصابات في مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال بالقدس تحذير أميركي من انهيار جيش أفغانستان.. واستعدادات للانسحاب ماكينزي: الولايات المتحدة لن تنجر لمواجهة عسكرية مع إيران هجمات صاروخية تستهدف محيط مطار بغداد الدولي "كورونا" عالميا: نحو 3 ملايين و73 ألف وفاة و144 مليونا و482 ألف إصابة إيران: ما جرى قرب مفاعل ديمونة رسالة لإسرائيل بأن مناطقها الحساسة ليست محصنة الخارجية الأميركية : موقف الولايات المتحدة من حركة حماس لم يتغير برلماني تركي: 9 حالات انتحار بولاية أورفا بسبب الفقر خلال أسبوع 7 قرارت جمهورية بإعادة تعيين وتعديل أقدمية أعضاء بالهيئات القضائية بعد انفجار صاروخ بالقرب منه.. 10 معلومات عن مفاعل ديمونا الإسرائيلي الحماية المدنية تسيطر على حريق مدينة السلام دون إصابات بايدن يستضيف قمة افتراضية للمناخ بحضور 40 من قادة العالم كورونا ثلاثي التحور يقاوم بشراسة.. لماذا قفزت أعداد إصابات الهند؟ رويترز نقلا عن أمنيين: ضربات إسرائيل بسوريا تستهدف مواقع صنع صواريخ إيرانية طهران: إسرائيل فشلت في التكتم على الانفجارات في مصنع للأسلحة بجنوب فلسطين

السبت 06/03/2021 - 09:03 بتوقيت نيويورك

"فرانس برس": الحوثيون يتقدمون غرب مأرب وسقوط عشرات القتلى من الطرفين



المصدر / وكالات - هيا

أفادت وكالة "فرانس برس" بسقوط عشرات القتلى جراء معارك عنيفة بين قوات جماعة الحوثيين والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في محافظة مأرب، وسط اليمن.

ونقلت الوكالة اليوم السبت عن مصادر عسكرية حكومية تأكيدها أن هذه المعارك خلفت 90 قتيلا من الطرفين خلال الساعات الـ24 الماضية، مشيرة إلى أن القوات الحكومية والعشائر الموالية لها خسرت 32 من مقاتليها، بالإضافة إلى عشرات الجرحى.

ولم يؤكد أي مصدر من جماعة "أنصار الله" هذه الحصيلة.

وذكرت مصادر الوكالة أن المعارك اندلعت على ست جبهات، وتمكنت القوات الحكومية من صد هذه الهجمات، غير أن الحوثيين حققوا تقدما على جبهة كسارة غربي المحافظة، صوب شمال غرب مدينة مأرب.

وأكدت المصادر أن المعارك رافقتها غارات نفذها طيران التحالف العربي بقيادة السعودية أمس واليوم.

وشن الحوثيون أوائل فبراير الماضي هجوما ميدانيا في مسعى للسيطرة على مأرب التي تمثل آخر معقل لقوات الحكومة اليمنية المدعومة من التحالف، وسط اليمن.

وتسعى الجماعة الحوثية، على الأرجح، إلى السيطرة على مأرب، قبل الدخول في أي مفاوضات جديدة مع حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، لأن هذا الإنجاز سيقوض بشكل ملموس المواقع التفاوضية لحكومة هادي المعترف بها دوليا.

ويأتي الهجوم على مأرب بالتزامن مع تكثيف الحوثيين هجماتهم على السعودية بواسطة صواريخ وطائرات مسيرة مفخخة.

التعليقات