• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

صحيفة تركية: أنقرة قد تقبل انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو بـ5 شروط "سنحول أقوالنا إلى حقيقة".. الصين تحذر الولايات المتحدة أردوغان عن طلب انضمام السويد وفنلندا للناتو: "عذرا.. لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين" الإعلام الإسرائيلي: القبة الحديدية تخطئ في تحديد الهوية وتطلق صاروخين على طائرة صديقة بايدن يتلعثم خلال خطاب وسط ضحك الحضور ملك الأردن: علاقات العرب و "إسرائيل" خطوتان للأمام ومثلهما للخلف إدارة بايدن تُهدد إسرائيل: إعفاء الإسرائيليين من التأشيرات في خطر الإمارات توضح كيفية الحصول على "الإقامة الخضراء" ومزاياها محادثات عضوية فنلندا في "الناتو" قد تبدأ غدا الخميس نائبة أمريكية تتقدم بمشروع قرار للاعتراف بـ"النكبة الفلسطينية" "لاهافا" الإرهابية تدعو لهدم قبة الصخرة وتدشين "الهيكل" مشروع قانون جزائري لتجريم كل أشكال التطبيع مع "إسرائيل" طوكيو تدعو بكين لدعم السلام في أوكرانيا ولعب دور مسؤول في حفظ الأمن الدولي قرار اليابان تصريف المياه النووية الملوثة في البحر يثير غضب الصين ستولتنبيرغ: "الناتو" يعتزم ضمان الانضمام السريع للسويد وفنلندا

الاحد 16/01/2022 - 04:53 بتوقيت نيويورك

انفجارات قوية غرب إيران.. والأسباب غامضة

انفجارات قوية غرب إيران.. والأسباب غامضة

المصدر / وكالات - هيا

دوت انفجارات قوية في عدة مدن غربي إيران، بوقت مبكر اليوم الأحد، دون أن تعرف طبيعتها بعد.

فقد سمعت أصوات تلك الانفجارات في كل من سنندج، ودهكلان، وكامياران، وهمدان، وكرمنشاه، وجوانرود، وغيرها من المدن الإيرانية بحسب ما أفادت معلومات العربية/الحدث.

كما أفيد بأن "شدة الصوت في بعض الأماكن هزت أبواب ونوافذ المنازل وجعلت الناس يغادرون منازلهم".، بحسب موقع ركنا الإخباري الإيراني على الإنترنت وقناته على تليجرام.

"صوت مروع"

بدوره، أكد حاكم بلدة أسد أباد أن "صوتا مروعا" سمع لكن مصدره لم يتضح بعد، بحسب ما نقلت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية .

كما أشار إلى انه في البداية "ساد اعتقاد بأن الصوت ناجم عن عواصف رعدية بسبب الأحوال الجوية لكن هذا الاحتمال تم استبعاده".

بالتزامن، أظهرت مقاطع مصورة نشرها ناشطون على تويتر انفجارات يبدو أنها من مدفع مضاد للطائرات.

يذكر أن البلاد شهدت عدة حوادث مماثلة في الأشهر القليلة الماضية.

فيما أفادت السلطات حينها بأن الجيش الإيراني يجري تدريبات غير معلنة للدفاعات الجوية، وسط تزايد التوتر مع إسرائيل والولايات المتحدة.

وكانت حدة التوتر بين طهران وتل أبيب تصاعدت خلال الفترة الماضية، بالتزامن مع عودة الغرب لاجراء محادثات مع إيران حول برنامجها النووي، في خطوة انتقدتها إسرائيل مرارا مؤكدة أن أي اتفاق يتم التوصل إليه لا يلزمها بالضرورة.

كما تبادل البلدان الاتهامات في الآونة الأخيرة، بشأن عمليات قرصنة إلكترونية واستهداف سفن عبر البحر. ووجهت طهران مرارا أصابع الاتهام للسلطات الإسرائيلية باستهداف بعض منشآتها النووية، ولعل أبرزها نطنز.

التعليقات