• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تايوان تتهم الصين بمحاكاة هجوم على الجزيرة مع تصاعد المخاوف النووية.. اليابان تحيي ذكرى كارثة هيروشيما "الصحة" بغزة: 12 شهداء و79 إصابة منذ بداية العدوان الإسرائيلي في ظل التصعيد.. اتصالات مصرية مكثفة للتوصل لتهدئة وزير الدفاع الأمريكي يطلب من غانتس التحقيق في سقوط ضحايا مدنيين في غزة آلاء قدوم.. شهيدة غزة البريئة التي كانت تتحضر لدخول الروضة الاعلام العبري يتحدث عن تسلل طائرات مسيرة إلى غلاف غزة صحيفة تكشف عن تفاصيل الخديعة الإسرائيلية التي تعرض لها الجهاد الإسلامي بريطانيا: حرب أوكرانيا على وشك الدخول في مرحلة جديدة الجيش الإسرائيلي: نستعد لأسبوع من القتال في غزة مورا: هناك إمكانية لإحياء الاتفاق النووي خلال 72 ساعة إسرائيل تواصل قصف غزة.. والجهاد ترد بوابل من الصواريخ العراق: "الإطار التنسيقي" يؤكد دعمه للانتخابات المبكرة التي دعا إليها الصدر بيلوسي: أميركا لن تسمح للصين بعزل تايوان تايبيه: طائرات وسفن الصين اجتازت "خط الوسط" لمضيق تايوان

الاحد 26/06/2022 - 02:55 بتوقيت نيويورك

مجموعة السبع" تستعد لفرض عقوبات إضافية على روسيا

مجموعة السبع

المصدر / وكالات - هيا

قال رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو على تطبيق تليغرام إن عدة انفجارات وقعت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد في حي شفشنكيفسكي بالعاصمة الأوكرانية كييف، في حين قال الانفصاليون الموالون لروسيا شرقي أوكرانيا إن معارك شوارع تجري في مدينة ليسيتشانسك المجاورة لمدينة سيفيرودونيتسك التي بسطت موسكو سيطرتها عليها أمس السبت عقب انسحاب القوات الأوكرانية.

وقال كليتشكو "أرسلت طواقم الإسعاف ورجال الإنقاذ إلى مكان الحادث، سيتم توافر مزيد من المعلومات التفصيلية لاحقا".

وأفاد مراسل الجزيرة بسماع دوي 4 انفجارات في العاصمة كييف، ووقوع إصابات في قصف على حي شفشنكيفسكي وسط العاصمة الأوكرانية كييف، في حين طوقت قوات الشرطة المنطقة.

معارك شوارع في مدينة ليسيتشانسك

وقال الانفصاليون الموالون لروسيا شرقي أوكرانيا إن معارك شوارع تجري في مدينة ليسيتشانسك المجاورة لمدينة سيفيرودونيتسك التي بسطت موسكو سيطرتها عليها أمس السبت عقب انسحاب القوات الأوكرانية، في حين يرتقب أن تفرض مجموعة السبع في قمتها اليوم بألمانيا عقوبات إضافية على روسيا بسبب الحرب على أوكرانيا.

وأعلنت قوات لوغانسك الانفصالية الموالية لروسيا أن القوات الروسية اقتحمت ليسيتشانسك التي لا يفصلها سوى نهر عن سيفيرودونيتسك، وتخوض معارك في شوارع المدينة مع القوات الأوكرانية.

وقال مراسل الجزيرة في أوكرانيا إن المعارك وتبادل القصف بين القوات الأوكرانية والروسية مستمران في محيط ليسيتشانسك وعلى الطريق بين باخموت وليسيتشانسك.

وذكر سيرغي غايداي حاكم مقاطعة لوغانسك أن القوات الأوكرانية تصدت للهجوم الروسي المستمر على ليسيتشانسك من المحور الجنوبي.

وصرح رئيس المخابرات العسكرية الأوكرانية كيريلو بودانوف لوكالة رويترز بأن بلاده تنفذ عملية "تكتيكية لإعادة تنظيم الصفوف بسحب قواتها من سيفيرودونيتسك إلى مناطق مرتفعة في ليسيتشانسك على الضفة المقابلة لنهر سيفرسكي دونيتس.

تحول بالمعركة

ويعد سقوط سيفيرودونيتسك -التي كان يقطنها ما يربو على 100 ألف نسمة لكنها صارت الآن مدينة أشباح- أكبر انتصار لروسيا منذ إتمام سيطرتها على مدينة ماريوبول جنوب شرقي أوكرانيا في مايو/أيار الماضي، ويمثل ذلك تحولا في ساحة المعركة في جبهات إقليم دونباس.

وتأمل روسيا الآن في مواصلة الضغط والسيطرة على المزيد من الأراضي على الضفة المقابلة لنهر سيفرسكي دونيتس، فيما تأمل أوكرانيا في أن يجعل الثمن -الذي دفعته موسكو للاستيلاء على المدينة المدمرة- القوات الروسية عرضة لهجوم مضاد في الأسابيع المقبلة.

وعقب الإعلان أمس السبت عن سقوط سيفيرودونيتسك بيد القوت الروسية قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطاب مصور إن بلاده ستستعيد جميع المدن التي استطاعت روسيا احتلالها، بما في ذلك سيفيرودونيتسك في إقليم دونباس.

وفي جبهات القتال الجنوبية قال الجيش الأوكراني إن مقاطعة ميكولايف تعرضت أمس السبت لقصف صاروخي روسي بـ9 صواريخ أُطلقت من شبه جزيرة القرم، ولم يقدم الجيش الأوكراني أي تفاصيل عن المواقع المستهدفة وطبيعة الخسائر.

بدورها، قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان أمس السبت إن ضرباتها أسفرت عن مقتل "أكثر من 300 عسكري أوكراني ومرتزقة أجانب وتدمير 35 سلاحا ثقيلا خلال يوم واحد في ميكولايف".

وفي منطقة زاباروجيا الجنوبية أيضا قالت قيادة عمليات الجنوب الأوكرانية إن قواتها نفذت كمينا وصفته بالناجح استهدف القوات الروسية في المنطقة وأسفر عن مقتل 300 جندي روسي، وقالت القوات الأوكرانية إن تقدمها مستمر باتجاه مواقع التمركز الروسية في ريف زاباروجيا.

بيلاروسيا المجاورة

من جانب آخر، اتهمت أوكرانيا روسيا بالسعي لجر بيلاروسيا إلى الحرب الدائرة في أوكرانيا، وذلك بعدما انطلق أمس السبت 20 صاروخا روسيا نحو أهداف في مناطق شمالي أوكرانيا وغربها.

واستهدفت الصواريخ الروسية مقاطعة تشيرنيهيف الحدودية بين أوكرانيا وبيلاروسيا، وقالت سلطات مقاطعة جيتومير وسط أوكرانيا إن بعض تلك الصواريخ الروسية ضربت منشآت عسكرية في محيط المقاطعة، مما أسفر عن مقتل جندي على الأقل.

وقالت وزارة الدفاع الأوكرانية إن الهجوم الصاروخي الروسي الذي انطلق من بيلاروسيا "مرتبط بشكل مباشر بالجهود التي يبذلها الكرملين لجر بيلاروسيا إلى المشاركة في الحرب على أوكرانيا".

وفي سياق متصل، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس السبت إن بلاده ستسلم بيلاروسيا خلال أشهر صواريخ "إسكندر-إم" (Iskander-M) قادرة على حمل رؤوس نووية.

جاء ذلك خلال لقاء بوتين الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو في مدينة سان بطرسبورغ الروسية، ووصف لوكاشينكو عزل ليتوانيا مقاطعة كالينينغراد الروسية بأنه إعلان حرب.

وكالينينغراد هي جيب روسي منفصل عن بقية أراضي روسيا، وهو محاط من الشمال والشرق بليتوانيا ومن الجنوب ببولندا، وقد قررت ليتوانيا قبل أيام حظر عبور السلع من روسيا إلى هذا الجيب تنفيذا للعقوبات الأوروبية على موسكو بسبب شنها الحرب على جارتها أوكرانيا.

وطلب لوكاشينكو من بوتين أمس السبت مساعدة بلاده على توجيه "رد متناسب" على ما قال إنها طلعات جوية مسلحة نوويا يقوم بها حلف شمال الأطلسي "ناتو" (NATO) الذي تقوده الولايات المتحدة قرب حدود بيلاروسيا.

وقال الرئيس الروسي إنه لا يرى أن هناك حاجة في الوقت الراهن إلى رد متناسب، لكن طائرات بيلاروسيا من طراز "سوخوي-25" (Su-25) المصنوعة في روسيا يمكن تحديثها في المصانع الروسية إذا لزم الأمر.

دبلوماسيا، أفادت رويترز بأن رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو سيزور أوكرانيا وروسيا في مهمة لإحلال السلام.

وقال ويدودو اليوم الأحد إنه سيحث نظيريه الروسي والأوكراني على إتاحة فرصة للحوار خلال مهمة لإحلال السلام في البلدين، لأنه "يجب وقف الحرب وإعادة تنشيط سلاسل الغذاء العالمية".

وأضاف ويدودو قبيل مغادرته إلى ألمانيا لحضور قمة مجموعة السبع غدا الاثنين أنه سيحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الأمر بوقف فوري لإطلاق النار.

قمة السبع

من جهة أخرى، قال مصدر مطلع لوكالة رويترز إن الرئيس الأميركي جو بايدن ونظراءه في مجموعة السبع سيتفقون اليوم خلال القمة التي ستعقد في ألمانيا على حظر استيراد الذهب الجديد من روسيا، وتستمر القمة 3 أيام.

ووفقا للمصدر ذاته، ستصدر وزارة الخزانة (المالية) الأميركية قرارا بحظر استيراد الذهب الجديد إلى الولايات المتحدة بعد غد الثلاثاء، في خطوة تهدف إلى زيادة عزل روسيا عن الاقتصاد العالمي من خلال منع مشاركتها في سوق الذهب، وتنتج روسيا نحو 10% من الذهب المستخرج على مستوى العالم كل عام.

كما صرح مسؤول حكومي ألماني أمس السبت بأن زعماء مجموعة السبع (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكندا واليابان) يجرون محادثات "بناءة جدا" بشأن احتمال وضع حد أقصى لواردات النفط من روسيا.

ويعد الاقتراح جزءا من مباحثات أوسع لمجموعة السبع بشأن كيفية زيادة الضغط على الكرملين بسبب الحرب في أوكرانيا.

وحظرت الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا بالفعل واردات النفط الروسي، فيما اتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على حظر يبدأ سريانه بشكل كامل بحلول نهاية عام 2022 كجزء من العقوبات المفروضة على موسكو.

التعليقات