• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

وزير يمني يحذر السعودية من الغرق في رمال عدن المتحركة البيت الأبيض يرفض المشاركة في التحقيق لعزل ترامب صحيفة: أردوغان يتسلم دعوة لحضور "عرض النصر" في موسكو بوليفيا تطلب المساعدة من إسرائيل لمواجهة اليساريين إيران ترد على اختبار إسرائيل لصاروخ قادر على حمل رؤوس نووية مسئول أمريكي يحمل إيران مسئولية الهجوم على قاعدة عسكرية بالعراق جزائريو المهجر يختارون رئيسهم اليوم قرار من مجلس النواب الأميركي يخالف سياسة ترمب بشأن فلسطين ترمب للبنك الدولي: توقفوا عن إقراض الصين.. لديهم الكثير من المال! العراق.. مفوضية حقوق الإنسان تحذر من انفلات الوضع الأمني نزولا عند طلب جار.. ترامب يتراجع عن قرار اتهام سياسي حليف لماكرون بـ"اساءة استخدام" الأموال العامة لأول مرة.. ميركل تزور أسوأ معسكر موت نازي كوربين يؤكد حيازته تقريرا مسربا يكشف "تحايل" جونسون بشأن "بريكست" البنتاغون ينفي اعتزامه إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة لمواجهة إيران

الاثنين 16/05/2016 - 07:34 بتوقيت نيويورك

الفلبين.. جماعة أبو سياف تهدد بقتل رهينة

الفلبين.. جماعة أبو سياف تهدد بقتل رهينة

المصدر / وكالات

تهدد جماعة ابو سياف المتطرفة في الفلبين بإعدام رهينة غربي يحتجزونه مثلما قتلوا في إبريل كنديا بقطع رأسه، وطالبوا بدفع فدية قدرها ملايين الدولارات خلال مهلة 4 أسابيع.

وبثت الجماعة التي بايعت تنظيم داعش فيديو يظهر فيه الكندي روبرت هول والنرويجي كيارتان سيكينغشتاد يرتديان ملابس برتقالية وسط الأدغال، ويحاصرهما مسلحون ملثمون.

ويقول الرهينتان إن الخاطفين يهددون بقتل أحدهما على الأقل في حال عدم دفع الفدية بحلول 13 يونيو.

وخطف الرجلان، مع كندي آخر هو جون ريدسيل تم قتله، وفلبينية في سبتمبر بجزيرة سمال السياحية على مسافة مئات الكيلومترات من معاقل جماعة أبو سياف التقليدية.

وأرفق تسجيل الفيديو الذي نشره موقع "سايت" الاميركي لمراقبة المواقع المتطرفة، بشريط كتب فيه ان الجماعة تطلب 600 مليون بيسوس (11.4 مليون يورو).

وقتل ريدسيل في ابريل عند انتهاء مهلة كانت الجماعة حددتها لتلقي فدية.

وتنشط جماعة ابو سياف منذ التسعينيات في جنوب الفلبين والمنطقة المحيطة، حيث تنفذ اعتداءات وعمليات خطف وقطع رأس. وتحتجز المجموعة حاليا 20 رهينة.

وتأسست جماعة ابو سياف في تسعينات القرن الماضي بدعم مالي من اسامة بن لادن، وهي متهمة بالوقوف وراء افظع الاعتداءات الارهابية في الفلبين بينها خصوصا اعتداء على عبارة اوقع اكثر من 100 قتيل في 2004.

وبايعت الجماعة التي أدرجتها الولايات المتحدة على لائحة المنظمات "الإرهابية"، تنظيم داعش في 2014.

التعليقات