• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
???? ??????? |

إيران تكشف عن جنسية منفذ التفجير الانتحاري الذي قتل العشرات من قوات الحرس الثوري تفاصيل 200 عائلة بين قبضة داعش في شرق سوريا روسيا تتهم أمريكا برغبتها في إقامة دويلة شرق الفرات في سوريا القوات الخاصة السعودية تواجة تنظيم القاعدة عسكريا في حضرموت اليمنية الجيش اليمني يحقق مكاسب جديدة في مديرية خب والشعف شمال شرق الجوف اليمن: ميليشيا الحوثي تحتجز 28 شاحنة إغاثة بمحافظة اب اليمن.. اتفاق على سحب القوات من الحديدة مادورو يعتزم بناء منظومة أسلحة خاصة بفنزويلا اتهمته بالتحايل على الكونغرس.. 16 ولاية أميركية تقاضي ترامب سفينة بريطانية تنقذ 34 مهاجراً حاولوا عبور القنال ترمب يندد بمؤامرة حول إطاحته: خيانة ترمب يدعو جيش فنزويلا للاصطفاف مع المعارضة أول امرأة على رأس برلمان كردستان العراق.. مؤقتاً فضيحة فساد في ليبيا تهز الحكومة الكندية نتنياهو يلتقي رؤساء وزراء سلوفاكيا والتشيك وهنغاريا في القدس

الأربعاء 10/08/2016 - 14:32 بتوقيت نيويورك

اسانغ: "مقتل الشاب الذي سرب الرسائل الالكترونية للحزب الديمقراطي الأمريكي"

اسانغ:

المصدر / وكالات

 كشف جوليان اسانغ صاحب موقع التسريبات الشهير "ويكيليكس" عن ان شابا كان يعمل في مؤتمر الحزب الديمقراطي الأمريكي في واشنطن هو مصدر تسريب الرسائل الالكترونية الخاصة بالحزب والتي اثار الكشف عنها عاصفة من إعلامية ولا سيما وانها تحدثت عن ترتيبات لا تسمح للمنافس بيرني ساندرز بالتقدم لنيل مهمة الترشح باسم الديمقراطيين بدلا من هيلاري كلينتون.

وألمح اسانغ في حديث له الى ان الشاب الأمريكي الذي سرب هذه الرسائل الالكترونية قد قتل في الثامن من يوليو/تموز المنصرم، رغم ان المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون كانت قد ادعت ان مصدر تسريب هذه الرسائل يعود الى اختراق للبريد الالكتورني من جانب روسيا.

غير ان اسانغ يؤكد ان مقتل الشاب المذكور واسمه كونراد ريتش، لا علاقة له بعملية تسريب الرسائل الالكترونية إذ انه قتل اثناء تعرضه لعملية سطو رغم انه لم يؤخذ أي من الحاجيات التي كانت بحوزته مثل ساعة يده الثمينة والنقود في جيبوه او حتى بطاقة الائتمان التي بحوزته. وأضاف ان لغز هذه الجريمة لم يحل لغاية الآن.

  يشار الى ان الرسائل الالكترونية التي تم تسريبها الى العامة تتعلق بمراسلات الحزب الديمقراطي وفيها يظهر بوضوح تدخل مؤسسات الحزب في الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب لانتخابات الرئاسة الامريكية وهو التدخل الذي جاء ضد بيرني ساندرز منافس هيلاري كلينتون الذي فاجأ الجميع بما حققه في بداية حملته من شعبية واسعة.

وأوضح جوليان اسانغ ان منشورات عديدة ظهرت على شبكة الانترنت تتحدث عن ان الشاب الذي قتل ريتش، كان بحوزته معلومات خطيرة قد تؤدي الى إدانة معسكر المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون وانه كان ينوي الكشف عن هذه المعلومات، ولكن اسانغ استدرك قائلا انه من غير الممكن تدعيم هذه الاقوال بإثباتات تؤكد ذلك.

التعليقات