• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تنظيم "داعش" الإرهابي يعلن تأسيس "ولاية وسط إفريقيا" الجيش الليبي يعلن سيطرته الكاملة علي كوبري مطار طرابلس ووادي الربيع فرنسا: مواجهات عنيفة بين متظاهري السترات الصفراء والشرطة تقرير مولر.. مجلس النواب الأميركي يطلب رسميا نسخة كاملة الاعتصام مستمر.. السودانيون يطلبون تسليم السلطة للمدنيين فنزويلا.. غوايدو يدعو لأكبر مسيرة بالتاريخ لخلع مادورو ماكرون يزعج أنقرة ويلتقي وفدا من قسد ويعد بمواصلة الدعم واشنطن: خطة السلام لن تمنح أراضي من سيناء للفلسطينيين فرنسا تترقب احتجاجاً جديداً للسترات الصفراء بعد غضب أنقرة.. مسؤول كردي يكشف وعود باريس قرقاش يعلق عقب توقيف تركيا شخصين زعمت أنهما يتجسسان لصالح الإمارات خيوط جديدة تتكشف في قضية اقتحام سفارة كوريا الشمالية في مدريد الاستخبارات الأمريكية تتهم هواوي بتلقي تمويل من الجيش وأجهزة أمن الدولة الصينية رسمياً.. توقف محادثات السلام بين طالبان والحكومة الأفغانية توقف جميع وسائل النقل وسط العاصمة الجزائرية بسبب التظاهرات

الأربعاء 27/09/2017 - 01:10 بتوقيت نيويورك

السلطات الصينية تشدد رقابتها عبر حجب واتس اب

السلطات الصينية تشدد رقابتها عبر حجب واتس اب

المصدر / وكالات - هيا


حجبت السلطات الصينية تطبيق التراسل الفوري واتس اب في البلاد، وذلك ضمن أحدث خطوة تتخذها الصين لتشديد الرقابة أثناء التحضيرات لمؤتمر الحزب الشيوعي الرئيسي في الشهر المقبل، وقد تحدثت التقارير الواردة من الصين عن حدوث اضطرابات واسعة النطاق خلال الأيام الأخيرة للخدمة المملوكة لمنصة التواصل الإجتماعي فيس بوك، والتي جرى حجبها ضمن البلاد أيضاً في وقت سابق خلال فصل الصيف.





وصرح الخبراء ان المشاكل قد بدأت يوم الاحد، وذلك على الرغم من أن الرسائل النصية والمكالمات الصوتية والفيديوية عادت للعمل مرة أخرى يوم الثلاثاء، إلا أن الرسائل الصوتية والصور لم تعمل، ويوفر تطبيق واتس اب تكنولوجيا تشفير الرسائل التي من المرجح انها لا ترضي السلطات الصينية، التي ترصد عن كثب وتعمل على تقييد الفضاء الإلكتروني من خلال “جدار الحماية العظيم” Great Firewall.


ويفضل العديد من الناشطين الصينيين واتس اب على تطبيقات التراسل المحلية بسبب امتلاكه لتكنولوجيا تشفير الرسائل من نوع نهاية إلى نهاية، وقد شددت الصين اجراءات الرقابة الحكومية على الانترنت هذا العام، حيث سنت قواعد جديدة تتطلب من شركات التكنولوجيا تخزين بيانات المستخدمين داخل البلاد، وفرض قيود على ما هو مسموح به.


وقال منظمو الفضاء السيبراني الصيني يوم أمس الاثنين انهم فرضوا أقصى غرامات على شركات التكنولوجيا الصينية الرئيسية مثل Baidu وTencent للسماح بنشر المواد الإباحية والعنيفة وغيرها من المواد المحظورة على منصات التواصل الإجتماعي، إلا انها لم تكشف عن قيمة تلك الغرامات، وقد عملت الصين على حظر العديد من المواقع على شبكة الإنترنت لسنوات مثل فيس بوك وتويتر وPinterest إلى جانب عدد كبير من منصات التواصل الإجتماعي.


وقد ظهرت مشاكل واتس اب قبيل المؤتمر العام للحزب الشيوعي الذي يفترض أن ينعقد بتاريخ 18 أكتوبر/تشرين الأول القادم، بحيث يتوقع أن يمنح الرئيس شي جين بينغ فترة ثانية مدتها خمس سنوات كأمين عام للحزب، وتعمل الصين على تشديد الرقابة بشكل كبير فيما يخص الأحداث الكبيرة في البلاد.


ويواصل تطبيق التراسل WeChat المملوك لشركة تينسنت الصينية المستخدم على نطاق واسع ضمن البلاد عمله بشكل طبيعي، فين حين شكا العديد من مستخدمي واتس اب من حدوث مشاكل، وقد أبلغت إدارة تطبيق WeChat مستخدميها في وقت سابق من هذا الشهر عن سياسة خصوصية جديدة، بحيث انها ستحتفظ أو تكشف بيانات المستخدمين في سبيل الامتثال للقوانين واللوائح المعمول بها، مما يؤكد الافتراضات العامة طويلة الأمد حول ممارسات الشركة.


الأكثر مشاهدة


التعليقات