• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

بيان ترامب.. رسائل شتى وقراءات متباينة هكذا تعاونت روسيا وإيران لتمويل الأسد وفيلق القدس وحماس وحزب الله تركيا: تعاون السعودية بقضية خاشقجي ليس مرضيا وقد نطلب تحقيقا دوليا العراق يرفض الالتزام بالعقوبات الأمريكية ضد إيران كندا تشدد لهجتها في قضية مقتل خاشقجي! تعرف علي شروط وقواعد البيت الأبيض الجديدة للصحفيين العراق: إلقاء القبض على جاسوس من داعش بالفلوجة ميليشيا الحوثي تعتقل آخر جنرالات صالح وتتهمه بالخيانة ميليشيا الحوثي تقصف قرى جنوب الحديدة تفاصيل خطة السلام الأممية المقترحة لحل أزمة اليمن قيادات وأمراء السعودية يسعون لمنع وصول بن سلمان العرش قاض أمريكي يعلق قرار ترامب بشأن اللجوء توغل إسرائيلي في غزة وإطلاق نار على صيادين مصرع شخص وإصابة 6 في خروج قطار ركاب برشلونة عن مساره قطر تطالب منظمة التجارة العالمية بإصدار حكم على السعودية بخصوص قرصنة بي إن سبورت

الإثنين 23/10/2017 - 04:34 بتوقيت نيويورك

"زلزال" محمد السادس العسكري يطيح بـ 43 جنرالا مغربيا



المصدر / وكالات - هيا

أصدر العاهل المغربي، الملك محمد السادس، نهاية الأسبوع الماضي، أوامره بإحالة 43 ضابطا ساميا في صفوف الجيش المغربي إلى التقاعد.

وبحسب صحيفة "الأخبار" المغربية، تتراوح رتب الضباط المحالين على التقاعد، بين عقيد وعقيد ممتاز وجنرالات بمختلف الدرجات، وقد تم تعيين مسؤولين آخرين خلفا لهم، يوم الجمعة الماضية، نظرا لأهمية المناصب التي كانوا يشغلونها.

وذكرت الصحيفة أسماء من القائمة، كتعيين الجنرال دوبريغاد، محمد لعميري، مفتشا لسلاح المدرعات خلفا للجنرال دوديفيزيون، محمد الزكاوي، والكولونيل ماجور عبدالرحيم ودار في المكتب الرابع بدلا من الجنرال لعميري.

وتولى الجنرال التايك قيادة الأكاديمية الملكية العسكرية بمكناس، والجنرال زايد الجزولي إدارة المكتب الأول للقوات المسلحة الملكية، كما عين الكولونيل ماجور عبدالقادر عثمان في منصب الممون العام.

ومثلت هذه التغيرات حدثا مهما وغير مسبوق في الجيش المغربي، فوصفته الصحافة المحلية بـ"الزلزال"، في إشارة إلى المصطلح الذي استعمله العاهل المغربي في خطابه لافتتاح الدورة البرلمانية الحالية، للحديث عن الإصلاحات التي يجب إجراؤها في البلاد.

وتم افتتاح الدورة التشريعية الأولى من السنة التشريعية الثانية في المغرب، وتسمى الدخول البرلماني الجديد، يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول. وتأتي هذه الدورة في خضم مستجدات تشهدها الساحة الحزبية داخل البلاد.

الأكثر مشاهدة


التعليقات