• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

وول ستريت: وول ستريت: النيابة ستطالب بإعدام العودة والعمري والقرني الأمم المتحدة: طفل دون الـ15 عاما يموت كل 5 ثوان رئيس كوريا الجنوبية: "قمة الكوريتين" ستكون مهمة في هذه الحالة روسيا زودت واشنطن على الأرجح بمعلومات عن الطائرة المفقودة الكويت تعزى الرئيس الأمريكى فى ضحايا إعصار "فلورانس" الحرب التجارية بين واشنطن وبكين: إدارة ترامب تفرض جمارك جديدة على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار ترمب يخفّض عدد اللاجئين القادمين في 2019 إلى 30 ألفاً ماذا قال السوريون عن الاتفاق الروسي التركي حول إدلب؟ وزير الطاقة الأميركي: نحتاج اتفاقا ينهي إرهاب إيران البنتاغون: لم نشارك في قصف اللاذقية الليلة الماضية إسرائيل ترفض التعليق على فقدان الطائرة الروسية واشنطن ترجح إصابة الدفاعات السورية الطائرة الروسية خطأ هكذا كشف اشرف مروان "صهر عبدالناصر" لإسرائيل ساعة الصفر لحرب اكتوبر قصة إتلاف أدمغة الجواسيس الأميركيين بأسلحة كهرومغناطيسية! الرئيس عباس يحشد اوروبا والعالم لمواجهة امريكا

الإثنين 22/01/2018 - 02:24 بتوقيت نيويورك

يوسف ندا لـ"عنان": 6 شروط لقبول "الإخوان" انتخابك رئيسًا لمصر..وعمرو أديب: رسالة مهينة!

يوسف ندا لـ

المصدر / وكالات

عبر رسالة أكد أنها "شخصية" في إشارة إلى أنها لا تمثل "جماعة الإخوان"، قال يوسف ندا، المفوض السابق للعلاقات الدولية بالجماعة، إنهم قد يقبلون انتخاب رئيس أركان الجيش المصري الأسبق، الفريق سامي عنان، للرئاسة شرط التزام الأخير بـ6 شروط.

فيما أكد المتحدث باسم عنان، للأناضول، إن موقف الإخوان من دعم الأخير "هم أحرار فيه"، ولن نأخذ شروطا من أحد، لكن سنقرأ رسالة ندا لـ"نرى ما يمكننا اتخاذه من إجراءات تجاهها".

وقال ندا‎، أحد الرموز التاريخية للجماعة، والذي لا يحمل بها منصبًا رسميًا الآن، إن رسالته، التي انفردت بها "الأناضول"، يوجهها لـ"الفريق سامي عنان بمناسبة إعلان عزمه الترشح لرئاسة مصر العزيزة".

ووجه ندا خطابه للفريق عنان، قائلًا: "قرأنا إعلانك عن قرارك الترشح لرئاسة الجمهورية، بهدف المساهمة في إصلاح ما دمرته الرئاسة الحالية (...) من عنف وتراكم للديون وضياع الأمن وبيع الأرض والثروات".

وأضاف: "أقول لك (عنان) بلا مواربة إن الإخوان المسلمين سيظلون مع التوافق الوطني، وقد يقبلون بانتخابك للرئاسة مراعاة لعدة أمور".

وفي هذا الصدد، حدد ندا 6 محددات، لقبول الجماعة إمكانية ترشح عنان، وهي "عودة الجيش لخدمة الشعب وحمايته وحماية الدولة"، و"إعادة الاعتبار لنتائج الانتخابات والطلب من رئيسها المنتخب محمد مرسي (محبوس حاليًا) التنازل لصالح الأمة"، بجانب "تطهير القضاء" و"إلغاء الأحكام المسيسة التي حكمت في عهده والإفراج عن المعتقلين وتعويضهم"، و"تطهير الشرطة" و"إعادة النظر في القرارات المتعلقة بثروة مصر وحدودها".

وعادة ما تشدد وزارة الخارجية المصرية، على استقلال القضاء المصري ونزاهته، واستمرار الجيش في حماية البلاد كجيش وطني؛ ليس منحازًا إلا للمصريين؛ فضلًا عن عدم اعتراف القاهرة بوجود معتقلين لديها بل سجناء على ذمة قضايا جنائية.

وأوضح ندا، أن رسالته شخصية، في إشارة إلى أنها لا تمثل "الإخوان"، التي لم تعلن للآن موقفًا رسميًا بخصوص الرئاسيات المقررة في مارس/آذار المقبل.

وألمح إلى إمكانية أن يقوم بدور الوساطة بين عنان والإخوان، مخاطبا المرشح الرئاسي المحتمل: "ليس من العسير أن تجد الوسيلة للتواصل معي من أجل الخير لبلادنا العزيزة".

واختتم ندا، رسالته بالقول: "اسأل الله لك (عنان) العون والحماية والتوفيق لخير بلادنا وشعبها".

وفي رد من حملة عنان على رسالة يوسف ندا، قال حازم حسني، المتحدث باسم الحملة، في تصريحات للأناضول: "لن نأخذ شروطًا من أحد، لكن سنقرأ الرسالة أولا، وننظر ما يمكننا اتخاذه من إجراءات تجاهها".

واستدرك: "لكن الشيء الذي أؤكد عليه، أنه لن يحدث أي اتصال بيننا وبين جماعة الإخوان، ولا يوجد تحالف بين حملة الفريق عنان والإخوان، ولن نصادر حق أي مواطن مصري في التعبير عن رأيه".

واعتبر حسني رسالة ندا "ليست إشعارًا بتحالف إخواني – عنان ولا يوجد هذا التحالف"، مضيفًا: "موقف الإخوان (من الانتخابات الرئاسية) بشأن دعم عنان، هم أحرار فيه".

ووصف الإعلامى المصري الشهير عمرو أديب، هذه الشروط، بأنه مهين، مطالبا الفريق سامى عنان بالرد على ما نشر.

وقال عمرو أديب: "عندى حالة من الفزع بسبب الخبر.. يعنى القيادى الإخوانى يوسف ندا حاطط للفريق سامى عنان شروط عشان الإخوان يرشحوه.. الصيغة بالنسبة لى مؤلمة ولا أحمل الفريق عنان الكلام ده.. وهذه غطرسة إخوانية بأن تملى على مرشح رئاسة فى مصر وضابط فى الجيش المصرى شروط".

وطالب أديب، خلال تقديمه برنامج "كل يوم" على فضائية "on e"، الفريق المتقاعد سامى عنان، والدكتور حازم حسنى المتحدث باسم "عنان"، بضرورة الرد على ما نشر، مضيفاً: "أنا لا أقول إنكم على علاقة بهم ولكن مينفعش حد يكلم مرشح رئاسى كده.. لامؤاخذة هما الإخوان كام يعنى 600 ألف.. الطريقة دى فى التعامل مع مرشح رئاسى مصرى (مهينة).

وتابع عمرو أديب، أن محتوى الخبر يوضح أن جماعة الإخوان ليس لهم أمان، قائلاً: "بعدما وجعوا دماغنا سنين بأن مرسى راجع.. انهارده يبيعون مرسى علنا.. يعنى دلوقتى شافوا عنان.. يومها وزعوا شربات فى مجلس النواب بعد ما رحل عنان والمشير طنطاوى.. وده نموذج يوضح إن الإخوان ليس لهم أمان.. ودى نفس الصفقة التى كانوا يحاولون عقدها مع جمال عبد الناصر".

الأكثر مشاهدة


التعليقات