• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

الحريري.. قريباً جداً تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة اتفاق لوقف إطلاق النار بين "فتح" و"أنصار الله" بمخيم "المية ومية" في لبنان وزير الخارجية الأمريكي يصل الرياض الحكومة اليمنية تستعد لتعيين محافظ جديد لمحافظة عدن مصر تمدد حالة الطوارئ مدة 3 أشهر جديدة في جميع أنحاء البلاد جماعة الحوثي تشن حملة اعتقالات واسعة في صنعاء فايننشال تايمز: لا تتوقعوا تغييرات جذرية بسياسة واشنطن بالمنطقة أستراليا تبحث الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل واشنطن تصنف حزب الله ضمن جماعات الجريمة العابرة للحدود اتصال هاتفي للملك سلمان من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي مجلس النواب الليبي يساند السعودية ضد المساس بسيادتها قذائف الحوثي تطال أطفال الحديدة..إصابات بالغة في الرأس الجزائر.. رئيس البرلمان أمام لجنة الانضباط نتنياهو: نتحرك عسكرياً هذه الأيام ضد إيران في سوريا العراق.. بيع وشراء للوزارات والحقائب بمبالغ خيالية

الأربعاء 16/05/2018 - 03:12 بتوقيت نيويورك

واشنطن: نحتاج لحقائق لتحديد المسؤول عن العنف بغزة

واشنطن: نحتاج لحقائق لتحديد المسؤول عن العنف بغزة

المصدر / وكالات - هيا

قال وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، الثلاثاء، إنه لا يريد أن يحمل حركة حماس المسؤولية عن وقوع أعمال العنف يوم الاثنين الماضي قرب الحدود بين غزة وإسرائيل حتى تتوفر كل الحقائق لديه.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن حماس التي تسيطر على قطاع غزة تستخدم نقل السفارة الأميركية إلى القدس "ذريعة" من أجل التشجيع على العنف.

وارتفع عدد الضحايا الفلسطينيين في المنطقة الحدودية في غزة منذ الاثنين إلى 62 قتيلاً ونحو 3200 جريح، وفق ما أفاد أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة.

وكان يوم الاثنين الأكثر دموية في النزاع الإسرائيلي الفلسطيني منذ الحرب التي شنتها إسرائيل على القطاع في صيف العام 2014.

وعقد مجلس الأمن الدولي جلسته الطارئة حول التطورات في غزة، الثلاثاء، التي بدأت بالوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة، وذلك بعد أكثر يوم يشهد سقوط قتلى من الفلسطينيين على يد الجيش الإسرائيلي منذ حرب غزة عام 2014.

وبين الدعوات إلى ضبط النفس والتدخل الدولي وإجراء تحقيق مفتوح تباينت مطالبُ سفراءِ الدول المتحدثين خلال الجلسة.

وفي مواجهة دعوات التهدئة، كان هناك إشادة أميركية بما وصفته بضبط إسرائيل للنفس، وهجومٌ لاذع شنته مندوبة واشنطن على حماس، متهمة إياها بالتحريض على العنف.

التعليقات