• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

ارتفاع أسعار الوقود بفرنسا تشغل الغضب وتسقط جرحي في شوارع باريس "ليبرمان" يبرر أسباب رحيله عن كرسي الوزير منع الوقود عن الطائرات الإيرانية والسورية في بيروت قوات الجيش اليمني تعلن تحرير مثلث عاهم الاستراتيجي مقذوف حوثي يقتل أسرة كاملة شمال غربي اليمن تعرف علي ما عثر عليه الجيش اليمني في حوزة أسري الحوثيين بـ"حجة" لبنان يمتنع عن تزويد طائرات إيرانية وسورية بالوقود التحالف ينفي مسؤوليته عن مقتل مدنيين شرق سوريا شعبية ماكرون إلى انخفاض جديد استقالة غامضة لمسؤولة أميركية مكلفة بملف السعودية قرقاش: جولة استهداف السعودية وقيادتها لن تنجح مساعدات روسية لمعاقي الحرب في سورية إصابة مزارع فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي شرق غزة سوريا: مقتل 40 مدني بغارة لـ"التحالف الدولي" في ريف دير الزور الحريري يعلن رسمياً.."حل مشكلة تأليف الحكومة اللبنانية ليس لديّ"

الأربعاء 04/07/2018 - 08:46 بتوقيت نيويورك

العرق: انطلاق عملية عسكرية ضد"داعش" على الحدود مع إيران

العرق: انطلاق عملية عسكرية ضد

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

بدأت القوات العراقية بالتنسيق مع البشمركة الكردية، اليوم الأربعاء، عملية عسكرية واسعة للقضاء على خلايا لتنظيم داعش فى وسط البلاد بين طريق ديالى كركوك والحدود الإيرانية، بحسب بيان رسمي.

وأعلن المتحدث باسم مركز الإعلام الأمني العراقي العميد يحيى رسول في بيان انطلاق عملية "ثأر الشهداء بإشراف وتنسيق قيادة العمليات المشتركة قطعات الجيش والشرطة الاتحادية والرد السريع والحشد الشعبي وشرطة ديالى وصلاح الدين وبتنسيق مع قوات البيشمركة وبإسناد القوة الجوية وطيران الجيش وقوات التحالف الدولي".

وأشار رسول إلى أن العملية تهدف إلى "تطهير المناطق الكائنة شرق طريق ديالى- كركوك".

وتأتي هذه العملية ردا على إعدام تنظيم داعش لرهائن كانوا في قبضته، وعثرت القوات الأمنية على جثثهم الأسبوع الماضي على طريق بغداد كركوك.

ورغم إعلان بغداد انتهاء الحرب ضد التنظيم المتطرف عقب استعادة آخر مدينة مأهولة كان يحتلها، يشير خبراء إلى أن مسلحين متطرفين ما زالوا كامنين على طول الحدود المعرضة للاختراق بين العراق وسوريا وفي مخابئ داخل مناطق واسعة من الصحراء العراقية.

وتشهد المناطق الواقعة في محيط كركوك وديالى شمالا تدهورا أمنيا، حيث لا يزال الجهاديون قادرين على نصب حواجز وخطف عابرين.

ويحذر خبراء من وجود خلايا تختبئ في مناطق صحراوية، خصوصا عند الحدود مع سوريا، أو في جبال حمرين وصحراء العظيم، حيث يصعب على القوات العراقية فرض سيطرتها، ما يثير مخاوف من عودة الجهاديين.

التعليقات