• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

الخارجية البريطانية تحذر حاملي الجنسية المزدوجة من السفر إلى إيران عاصفة "آلي" تضرب بريطانيا "آلي" تضرب بريطانيا.. ضحايا وظلام وتحذير من "الخطر الطائر" ترامب طلب تشييد "جدار هائل" في شمال أفريقيا بوتين يختبر أحدث بندقية كلاشنيكوف أول رجال ترامب المعترفين.. فلين "الكذاب" ينتظر حكم القضاء إيران تطلب من الأمم المتحدة التنديد بتهديدات إسرائيل 3 جرحى في تفجير سيارة أمام مقر "حزب الدعوة" بكركوك أشرف غني يحذر المقاتلين الأفغان بسوريا: ترتكبون جرما ترمب: ليس لديّ وزير عدل وهذا محزن جدا غوتيريس يطالب بـ"إجراءات" لمتابعة تعهدات كوريا الشمالية فرنسا: تعيين سفير لدى طهران مرتبط بتعاونها مع طلباتنا مراوح طائرة تقطّع بحارا على حاملة الطائرات الأمريكية "جورج بوش" انفجار عنيف يهز مدينة جلال آباد شرق أفغانستان انفجار عنيف يهز مدينة جلال آباد شرق أفغانستان

الأحد 08/07/2018 - 02:38 بتوقيت نيويورك

إسرائيل تخطط للحد من نفوذ تركيا في القدس

إسرائيل تخطط للحد من نفوذ تركيا في القدس

المصدر / وكالات - هيا

تخطط إسرائيل لحظر نشاطات تركيا في القدس الشرقية عبر وكالة الإغاثة التركية (تيكا)، "التي تعمل على تعزيز وضع أنقرة في القدس بشكل عام والمسجد الأقصى بشكل خاص".

وأكد تقرير للقناة الإسرائيلية العاشرة، أن "هذا النشاط المشبوه قاد إسرائيل إلى التفكير في سبل تقييد أنشطة الوكالة التركية في القدس".

وأضافت القناة: "سعت تركيا في السنوات الأخيرة، للحصول على موطئ قدم لها في القدس، مع التركيز على المسجد الأقصى من خلال الأموال التي تذهب إلى جمعيات معينة بهدف "حماية الأقصى".

وترى إسرائيل، أن النشطاء الأتراك يعملون على تأجيج المشاعر وتمويل النشاطات التحريضية وأن تركيا تسعى لكسب مكانة خاصة لها في الحرم القدسي من خلال ضخ ملايين الدولارات إلى القدس الشرقية.

وختمت القناة: "رغم أن الأردن يمتلك الوصاية على الأماكن المقدسة، إلا أن تركيا أخذت زمام المبادرة منه، من خلال ضخ ملايين الدولارات في القدس الشرقية، مما جعل أنقرة تحظى بدعم وتعاطف قوي من قبل الأهالي".

وتعمل الوكالة التركية للإغاثة في العديد من مناطق العالم، كما تنشط في غزة، بالتعاون وموافقة حكومة إسرائيل.

ولكن إسرائيل تؤكد في الأشهر الأخيرة تلقيها معلومات استخباراتية، تفيد بأن الوكالة تتعامل مع حماس وقدمت لها المال ومعلومات حساسة.

المصدر: وكالات

التعليقات