• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

يناير المقبل موعد الجولة الثانية من المشاورات اليمنية في السويد فرنسا تناشد أصحاب "السترات الصفراء" بعدم التظاهر في عطلة هذا الأسبوع السيرة الذاتية لأول سيدة تترأس برلمان البحرين المسؤول الأممي باليمن:توصلنا لاتفاق حول الحديدة ومينائها الاستراتيجي كتائب القسام تتبنى عمليتي بركان وعوفرا في الضفة الغربية مقتل وإصابة 4 جنود إسرائيليين في عملية إطلاق نار وسط الضفة جماعة الحوثي ترفض فتح مطار صنعاء وحل أزمة 15 مليون يمني تعثر مشاورات اليمن في السويد بسبب شروط ميليشا الحوثي تعرف علي أغرب مطالب الحوثيين في مشاورات السويد تغير اسم"اليمن" بيسكوف: قرار الكونجرس الأمريكي ضد "التيار الشمالي- 2" منافسة غير نزيهة ترامب يقدم التماسا للمحكمة العليا بشأن قراره تقييد حق اللجوء تيريزا ماي في مأزق سحب الثقة وتتعهد بالرد ترامب يهدد الديمقراطيين في مجلس النواب خاشقجي والصحفيون المقتولون والمسجونون شخصية العام للتايم الأمريكية وصول قوات عسكرية صينية جديدة إلي دارفور

الثلاثاء 17/07/2018 - 02:16 بتوقيت نيويورك

محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله

محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله

المصدر / وكالات - هيا

كشف محامي الرئيس اليمني السابق، الراحل علي عبد الله صالح، ما قال إنه مضمون الحوار الأخير الذي دار بين صالح وعناصر من جماعة الحوثيين قبل أن يقتلوه بلحظات.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المحامي محمد المسوري، لصحيفة "عاجل الإلكترونية"، أمس الاثنين.

وقال المحامي المسوري إن "صالح كان يستبعد إقدام الحوثيين على اغتياله، لكنه كان شجاعا عندما واجه لحظة غدرهم به".

وكشف المحامي أن الحوثيين كانوا يريدون أن يستسلم علي عبد الله صالح لهم، ليفرضوا عليه الإقامة الجبرية، مضيفا أن الحوثيين عندما دخلوا منزله طلبوا منه أن يقول: "أنا في وجه (في حماية) السيد (في إشارة إلى زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي) ونتركك"، إلا أن صالح وبحسب رواية محاميه رفض ذلك.

ولم يذكر المحامي مصدر معلوماته.

وأضاف أن الرئيس الراحل رفض أن ينصاع للحوثيين بعد البيان الذي أصدره ودعا فيه الشعب اليمني للانتفاض ضدهم والعودة إلى الصف العربي.

وقال المسوري: "الكل أخطأ، ونحن دفعنا ثمن تحالفنا معهم (الحوثيين)، وكنا أكثر خسارة"، مضيفا أنه "حذر صالح من الميليشيا الحوثية قبل حادث اغتياله بأسبوع واحد".

وكان الرئيس الراحل علي عبد الله صالح متحالفاً مع جماعة الحوثي التي تقاتل القوات الحكومية اليمنية المدعومة من قوات التحالف العربي بقيادة السعودية.

وقبل مقتله بأيام كان صالح قد دعا اليمنيين إلى التمرد على جماعة "أنصار الله" الحوثيين، مؤكدا استعداده لفتح صفحة جديدة وبدء حوار مع التحالف العربي، وهو ما أعقبته معارك طاحنة بين قواته والحوثيين، انتهت بمقتله وعدد من أقاربه وقادة من حزب "المؤتمر الشعبي" الذي كان يتزعمه.

التعليقات