• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

العراق: اعتقال 8 عناصر من داعش شمال الموصل فلسطين: إضراب شامل يعم مؤسسات "الأونروا" في غزة تعاون عسكري جديد بين موسكو والنظام السوري واشنطن تفرض رسوم جديدة ضد الصين مصرع اكثر من 20 حوثياً بينهم قيادي ميداني شمالي اليمن اليمن:حزب الاصلاح يوافق على المصالحة مع الحوثيين عملية عسكرية لتحرير مديرية الجراحي جنوب الحديدة مقتل فلسطيني برصاص الاحتلال شرق غزة أردوغان: سنحدد مع موسكو الخارجين من المنطقة العازلة قمة أميركية يابانية قبيل اجتماعات الجمعية العامة حماس: السلطة مسؤولة عن تعطيل محادثات الهدنة في غزة شكوى جديدة بالتحرش الجنسي ضد مرشح ترمب للمحكمة العليا بومبيو: اتهامنا بالوقوف وراء هجوم الأحواز خطأ فادح السيسي يلتقي مديرة صندوق النقد في نيويورك البرلمان السودانى يعتزم استجواب وزير الصحة بسبب انتشار "الشيكونغونيا"

الجمعة 14/09/2018 - 02:44 بتوقيت نيويورك

ألمانيا تسجل أولى حالات الإصابة بفيروس غرب النيل

ألمانيا تسجل أولى حالات الإصابة بفيروس غرب النيل

المصدر / وكالات - هيا

سجلت ألمانيا أولى حالات الإصابة بفيروس غرب النيل في وقت سابق من الشهر الجاري، وفقا لباحثين.

وأوضح الباحثون أن تلك الحالات المسجلة كانت معزولة ومن غير المتوقع أن ينتشر المرض في البلاد. وكانت جميع حالات الإصابة بالفيروس لطيور بشرق وجنوب ألمانيا.

ويستهدف هذا المرض حيوانات مثل الخيول وكذلك الطيور، ولكنه ينتشر عن طريق البعوض ويمكن أن يؤثر على البشر.

وتم التعرف على هذا المرض لأول مرة في أوغندا في عام 1937، لكنه انتشر على نطاق واسع منذ ذلك الحين ، حتى إلى أوروبا. وأبلغت اليونان هذا العام عن إصابة 180 شخصا، لقي من بينهم 22 شخصا حتفهم.

وكانت هناك حالات إصابة بين البشر في ألمانيا من قبل، حسب معهد روبرت كوخ ، وهو هيئة لمكافحة الأمراض. لكن يعتقد أن جميع حالات الإصابة انتقلت من خلال عدوى في الخارج. ويمكن أن يتغير هذا الوضع في ظل وجود طيور مصابة بألمانيا.

غير أن الباحثين في معهد فريدريش لوفلر، وهي وكالة أبحاث تتعقب صحة حيوانات المزارع، قالوا إن حالات إصابة الطيور هذا العام ربما تكون معزولة.

وأشار متحدث رسمي إلى أن موسم البعوض في ألمانيا يقترب من نهايته وأن الفيروس لا يعيش طويلاً في الحشرات الناقلة، مما يعني أن الخطر على الإنسان لا يزال ضعيفًا في الوقت الراهن.

يشار إلى أن حوالي 80% من البشر الذين يصابون بالفيروس لا يعانون من أي أعراض، وفقا لمسؤولي الصحة الألمان. ويعاني الباقون من أعراض شبيهة بأعراض الإنفلونزا، والتي يمكن أن تكون خطرة على كبار السن أو الذين يعانون من بنية جسمانية ضعيفة.

التعليقات