• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
???? ??????? |

البشير للسودانيين: 2020 ليست بعيدة سنذهب لانتخابات حُرة زلزال بقوة 5.7 درجة يضرب ساحل كاليدونيا الجديدة خبير عسكري يحدد فرص نجاة أمريكا من الهجوم النووي الروسي مقتل 10 من قوات حفظ السلام الدولية بهجوم في مالي غريفيثس إلى صنعاء مجددا.. مباحثات لتنفيذ اتفاق السويد روسيا: 4 من قوات النظام قتلوا في الهجوم الإسرائيلي وسط رفض أردني.. إسرائيل تتجه لافتتاح مطار قرب مدينة العقبة مسؤول أمريكي سابق: لا خطط لدى واشنطن لسوريا بعد الانسحاب إيران تعلن استعدادها للرد على أي تهديد إسرائيلي جنرال متقاعد يترشح لانتخابات الرئاسة بالجزائر سوريا.. الملف الأهم على جدول أعمال القمة الاقتصادية في بيروت نتنياهو: زيارتي لتشاد اختراق تاريخي العاصفة الشتوية تضرب الولايات المتحدة وتصيبها بالشلل نائبة رئيس سابراك تفند ادعاءات مذيع تركي حول قضية السعودية الهاربة رهف في يوم "فاشل".. غاب روحاني وحضر أحمدي نجاد بعلامة النصر

الإثنين 15/10/2018 - 03:57 بتوقيت نيويورك

أنقذوه من الترحيل.. ثم صدموا بجريمته بحق مراهقة

أنقذوه من الترحيل.. ثم صدموا بجريمته بحق مراهقة

المصدر / وكالات - هيا

أنقذ عدد من المسافرين، في مطار هيثرو في العاصمة البريطانية لندن، رجلا صوماليا كان سيرحّل إلى بلاده، قبل أن يتبين أنه كان ضمن عصابة اغتصبت بشكل جماعي فتاة في سن المراهقة.

وقالت صحيفة "ذا تايمز" البريطانية إن الرجل، الذي يدعى يعقوب أحمد، كان من المقرر ترحيله إلى الصومال يوم الثلاثاء، لكن تم إيقاف رحلته بعد احتجاج عدد من المسافرين، الذين كانوا على متن نفس الرحلة، قبل وقت قصير من موعد إقلاع الطائرة.

وقال ركاب "لا تجعلوه يعود إلى بلاده.. سيقتلونه هناك". وبعد مفاوضات شاقة، تم إنزال الصومالي من الطائرة وإلغاء ترحيله.

ويبدو أن الركاب أخطؤوا التضامن مع يعقوب، الذي قالت تقارير إعلامية إنه لم يكن يستحق البقاء في بريطانيا.

ومساء الأحد، أصدرت وزارة الداخلية البريطانية، بيانا، يضم أسماء جميع الأجانب المدانين بجريمة ما ويواجهون الترحيل.

وفي البيان، جاء اسم يعقوب أحمد، البالغ من العمر 29 عاما، والمحكوم بالسجن لمدة 9 سنوات، بعد اغتصابه فتاة عمرها 16 عاما.

وتأتي هذه الواقعة بعد عدد من عمليات الترحيل التي تم إلغاؤها، بسبب تضامن الركاب مع المحكوم بالترحيل.

وفي يوليو الماضي، وقفت ناشطة سويدية بشكل بطولي إلى جانب مهاجر في طائرة تستعد للإقلاع، إذ ظلت تطالب بعدم ترحيله إلى بلاده، حيث يواجه مصيرا مجهولا قد ينتهي بالموت. ولاقى مقطع فيديو لها وهي تبكي وتحتج انتشارا واسعا في العالم.

الأكثر مشاهدة


التعليقات