• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الاعتصام مستمر.. السودانيون يطلبون تسليم السلطة للمدنيين فنزويلا.. غوايدو يدعو لأكبر مسيرة بالتاريخ لخلع مادورو ماكرون يزعج أنقرة ويلتقي وفدا من قسد ويعد بمواصلة الدعم واشنطن: خطة السلام لن تمنح أراضي من سيناء للفلسطينيين فرنسا تترقب احتجاجاً جديداً للسترات الصفراء بعد غضب أنقرة.. مسؤول كردي يكشف وعود باريس قرقاش يعلق عقب توقيف تركيا شخصين زعمت أنهما يتجسسان لصالح الإمارات خيوط جديدة تتكشف في قضية اقتحام سفارة كوريا الشمالية في مدريد الاستخبارات الأمريكية تتهم هواوي بتلقي تمويل من الجيش وأجهزة أمن الدولة الصينية رسمياً.. توقف محادثات السلام بين طالبان والحكومة الأفغانية توقف جميع وسائل النقل وسط العاصمة الجزائرية بسبب التظاهرات السودان تشن حملة إقالات موسعة لعدد من المسئولين للمرة الأولي .. طيران فرنسا يقصف "طرابلس" "غريفث" .. الانسحاب العسكري للحوثيين من الحديدة خلال الأسابيع المقبلة "داعش" يعلن عن أول هجوم له في الكونغو

الأحد 21/10/2018 - 03:13 بتوقيت نيويورك

"التفاوض" السورية تطالب بموقف لدفع العملية السياسية



المصدر / وكالات - هيا

في ختام أعمال اجتماعاتها الدورية التي عقدتها في الرياض، أكدت هيئة التفاوض السورية المعارضة في بيان لها على ضرورة الدفع لبلورة موقف دولي جامع وضاغط باتجاه تفعيل العملية السياسية في جنيف، والتي تشرف عليها الأمم المتحدة، والتنفيذ الكامل لقرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأشارت إلى التزامها بالعملية الدستورية من خلال اللجنة الدستورية المزمع تشكيلها بإشراف الأمم المتحدة، وضرورة عدم التدخل من أي جهة في تشكيلة الثلث الثالث منها، والذي يتوجب تسمية أعضائه حصراً من قبل الأمم المتحدة.

وأعربت الهيئة عن تأييدها للاتفاق التركي الروسي بشأن إدلب، مشددة على تأمين سلامة المدنيين، ومطالبة روسيا بضمان حمايتهم ووقف انتهاكات النظام، والاعتقالات التعسفية التي ما زالت تجري في مناطق سيطرته.

كما أشارت الهيئة إلى ضرورة تسريع العمل على ملف المعتقلين وإعطائه الأولوية، وإعادته إلى تحت مظلة الأمم المتحدة.

وكان رئيس هيئة التفاوض السورية المعارضة نصر الحريري قد التقى مع المبعوث الأميركي إلى سوريا جيمس جيفري في العاصمة السعودية الرياض، وذلك بالتزامن مع الاجتماعات التي تجريها الهيئة السورية للتفاوض.

وأكد الحريري عقب اللقاء على أن هناك تقارباً وتقاطعاً بين أولويات المعارضة مع أولويات الإدارة الأميركية، حول أهمية الحل السياسي كمخرج للأزمة السورية ضمن إطار الأمم المتحدة، وأنه لا حل عسكرياً في سوريا، إضافة إلى ضرورة مواصلة العمل على محاربة التنظيمات الإرهابية وانسحاب الميليشيات الإيرانية من الأراضي السورية وعودة اللاجئين.

التعليقات