• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

بعد حديث ترامب عن الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان.. تركيا وروسيا تحذران كارثة على ضفاف دجلة: نحو مئة قتيل إثر غرق عبارة في الموصل الأمم المتحدة تؤكد التزامها بالقرارات الدولية بشأن الجولان السورية 7 إصابات بقصف إسرائيلي على قطاع غزة مقتل عشرات المهاجرين جراء غرق زورق قبالة سواحل ليبيا بروكسل تقترح على لندن سيناريوهين لـ"بريكست"..وماي توافق الصين.. الشرطة تقتل سائقا دهس 6 أشخاص بسيارته الجزائر علي رصيف ساخن.. استقالة جماعية لأعضاء حزب التجمع الديمقراطي موزمبيق: الفيضانات تهدد حياة 15 ألف شخص الاعتداء على 5 مساجد في برمنجهام البريطانية السفير الأمريكي باليمن: أسلحة الحوثيين تمثل خطراً علي دول المنطقة بعد التراجع .. مليشيا الحوثي توافق على خطة اعادة الانتشار في الحديدة الأمم المتحدة: ثمانية أطفال يقتلون أو يصابون في اليمن يومياً نيوزيلندا ترد على سفاح المسجدين بحظر الأسلحة الفتاكة للمرة الثانية.. تأجيل الانتخابات الرئاسية في أفغانستان

الأربعاء 31/10/2018 - 06:15 بتوقيت نيويورك

بالتفاصيل ..خريطة خنادق إيران السرية في الحديدة اليمنية

بالتفاصيل ..خريطة خنادق إيران السرية في الحديدة اليمنية

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

قالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي تقوم بحفر شبكة أنفاق تربط عدداً من المنشآت الحكومية والمباني السكنية حتى المناطق التي تشهد معارك في جنوب مدينة الحديدة.

وذكرت المصادر أن مليشيا الحوثي الموالية لإيران تحفر ثلاث شبكات أنفاق تمتد في مساحة 500 متراً، بإشراف مختصين إيرانيون نفذوا مهام مماثلة في جنوب لبنان، بحسب المعطيات المحددة.

وأوضحت المصادر وفقا لنيوز يمن، أن  شبكات الأنفاق بأنها دفاعية وهجومية، في ذات الوقت، مشيرةً إلى أن امتدادها يمكن المليشيا من تنفيذ هجمات التفافية خلف خطوط الزحف حال انكسار الخطوط الدفاعية التقليدية .

وأضافت أن المليشيا كانت تنوي مد خطوط الأنفاق حتى المطار الحربي مروراً بالدوار الصغير، إلا أن سيطرة قوات المقاومة المشتركة على المواقع التي كانت المليشيا تستحوذ عليها حال دون ذلك.

وطبقاً للمعلومات، دُفن عدد من المسلحين الحوثيين أحياء أثناء الحفر بسبب التربة الرخوة وطبيعتها الساحلية، الأمر الذي أدى إلى انهيار بعضها لتعاود المليشيا الحفر، واعتماد الحجارة لتدعيم بعض المناطق في شبكة الأنفاق.

يذكر أن المليشيا هجرت العشرات في الأحياء الممتدة من شرق جامعة الحديدة حتى محيط السجن المركزي، وحولتها إلى ثكنات ومخازن سلاح.

التعليقات