• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

تفاصيل الانقلاب الفاشل ضد نظام الحكم في المنامة اليمن: قتلى من الحوثيين بصد الجيش هجوم على مواقعه غرب مأرب رئيس وزراء باكستان: سنفعل كل ما في وسعنا لتعزيز عملية السلام الأفغانية الأمم المتحدة: مشروع قرار دولي من أجل دعم الاتفاق اليمني ودعم اتفاق السويد الحبس الاحتياطي لقريب منفّذ هجوم ستراسبورغ السيناتور الأمريكي كريس كونز يتهم ترامب باستخدام خطاب "زعماء المافيا" الدول الضامنة بسوريا تبحث بجنيف تشكيل لجنة الدستور فرنسا.. شعبية ماكرون في أدنى مستوى منذ بداية ولايته فرنسا تدعو إيران لكشف ملابسات مقتل معتقل مضرب عن الطعام مدير إف بي آي السابق: ترمب يقوض حكم القانون بـ"الكذب" روسيا وإيران وتركيا تسعى لاتفاق بشأن "لجنة دستور سوريا" مسؤول أمريكي: هدفنا ليس "التخلّص من الأسد" العراق يحث لاجئيه في ألمانيا على العودة "الطوعية" للبلاد وزير الدفاع اليمني يصدر أمرا بإيقاف إطلاق النار في الحديدة الولايات المتحدة تجري محادثات مع حركة طالبان في الإمارات

الثلاثاء 20/11/2018 - 08:37 بتوقيت نيويورك

ميليشيا الحوثي تقصف قرى جنوب الحديدة

ميليشيا الحوثي تقصف  قرى جنوب الحديدة

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن الأحمر، حرص الشرعية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي، على «تحقيق السلام وعزمها التام على استعادة الدولة والاتجاه لبناء اليمن الاتحادي».

جاء ذلك خلال لقائه في مأرب محافظي إقليم سبأ، وهم محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، والجوف اللواء أمين العكيمي، والبيضاء اللواء ناصر الخضر السوادي، للاطلاع على المستجدات والجهود المبذولة لاستكمال التحرير وتطبيع الأوضاع في المحافظات الثلاث التي تشكل إقليم سبأ، طبقاً لما أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية «سبأ»، التي ذكرت أن الأحمر نقل لهم «تحيات الرئيس هادي واهتمامه المستمر بالأوضاع في إقليم سبأ، وتوجيهاته بمضاعفة الجهود وتطبيع الأوضاع والعمل على توفير الخدمات الأساسية للمواطنين».

وأشاد الأحمر بـ«الجهود التي يبذلها المحافظون وما تمثله مأرب من مرتكز ليس لإقليم سبأ وحده بل لليمن ككل، في ظل أوضاع حرجة عاشتها كل محافظات الجمهورية بفعل الانقلاب».

وأكد «أهمية التنسيق والتعاون في شتى المجالات وفي مقدمها الجانب الأمني، وأن يشمل هذا التنسيق محافظات الإقليم والمحافظات الأخرى، بما يهيئ للأمن والاستقرار والتنمية».

وقال الأحمر إن «خيار الدولة الاتحادية المكونة من ستة أقاليم والذي أجمع عليه اليمنيون جميعاً وتم تدشين أقاليمه الستة فور انتهاء أعمال مؤتمر الحوار الوطني بمباركة كل القوى السياسية قبل انقلاب ميليشيا الحوثي، هو خيار يطمح لتحقيقه كل أبناء الشعب باعتباره المخرج الرئيسي والحل للكثير من مشكلات البلد».

يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه قوات الجيش الوطني، بإسناد من تحالف دعم الشرعية، معاركها ضد ميليشيات الحوثي في مختلف جبهات القتال أبرزها جبهات الساحل الغربي ومدينة الحديدة الساحلية، المطلة على البحر الأحمر، حيث ثاني أكبر ميناء في اليمن بعد ميناء عدن، وكذلك محافظات صعدة، معقل الانقلابيين، والجوف شمالاً، والبيضاء وسط اليمن، والضالع جنوباً، وغرب تعز، حيث العمليات العسكرية المستمرة لتطهير ما تبقى من مواقع ما زالت خاضعة لسيطرة الانقلابيين، وحجة المحاذية مع السعودية.

التعليقات