• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

اختفاء احتفالات "الكريسماس" في فنزويلا لتلك الأسباب وزراء إسرائيليون يتظاهرون ضد نتنياهو ومطالب بتقديم استقالته تركيا تغازل "بشار" ..إذا فاز بانتخابات ديمقراطية سنفكر في العمل معه العراق تعلن تخلي رئيسها عن جنسيته البريطانية "موسيقي الراب" حدث في الكرملين اليمن:اشتباكات عنيفة مع الحوثيين في الحديدة ومقتل 22 منهم قمة لدول منطقة بحيرة تشاد لمواجهة بوكو حرام أمريكا تتهم روسيا بعدم الحفاظ على معاهدة الصواريخ النووية مقتل سبعة عمال في حادث في منجم للفحم جنوب غرب الصين ماي تندد بدعوة بلير إلى إجراء استفتاء ثان مصر تحذر من التصعيد الإسرائيلي بالضفة الغربية جاليات إيران تطالب بتحرك دولي لمواجهة إرهاب النظام سوريا.. النظام يعتقل فلسطينيين عائدين إلى اليرموك صراع النفط في شمال سوريا.. تململ من سوريا الديمقراطية مشروع قرار بريطاني بمجلس الأمن يرحب بمشاورات السويد

الثلاثاء 04/12/2018 - 04:37 بتوقيت نيويورك

تونس.. إحالة "الجهاز السري" للنهضة لوحدة جرائم الإرهاب

تونس.. إحالة

المصدر / وكالات - هيا

قرّرت النيابة العامة التونسية إحالة ملف "الجهاز السري" لحركة النهضة المتهم بالتورط في الاغتيالات السياسية بتونس، إلى الوحدة المختصة بجرائم الإرهاب، لمواصلة الأبحاث والتحقيق في مختلف الوثائق والأدلة التي قدمتها هيئة الدفاع عن ملف اغتيال المعارضين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، والتي تدين هذا التنظيم الإخواني.

وأوضح الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، سفيان السليطي، الاثنين، في تصريح لراديو "موازاييك"، أن النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب قررت يوم 28 نوفمبر 2018 إحالة الدعوى القضائية التي تقدمت بها هيئة الدفاع عن بلعيد والبراهمي حول ما عرف بـ"الجهاز السري الخاص التابع لحركة النهضة" إلى الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب، التابعة للحرس الوطني، للقيام بالأبحاث والاستماعات اللازمة للأطراف المعنية بالدعوى، وذلك من أجل جرائم الاعتداء على أمن الدولة الداخلي والخارجي.

وكان الرئيس الباجي قائد السبسي اتهم حركة النهضة، الذي أنهى التوافق السياسي معها، بتهديده بسبب جهازها السري الذي أصبح "مفضوحاً وكل العالم على علم به"، مؤكداً أن "القضاء هو الذي سيفصل في هذا الملف".

وأثير ملف الجهاز السري لحركة النهضة، الذي بات الرأي العام الداخلي وحتى الخارجي، ينتظر بتّ القضاء فيها من أجل الوقوف على حقيقتها، قبل شهرين، من طرف هيئة الدفاع عن ملف اغتيال بلعيد والبراهمي، التي قدمت وثائق وأدلة، تظهر دوراً استخباراتياً خفياً قادته حركة النهضة في بناء منظومة أمنية موازية، للإيقاع بخصومها وتصفية معارضيها، والانخراط في بناء علاقات خارجية مشبوهة تعمل ضد أمن الدولة ومصلحتها.

التعليقات