• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

ترامب يصف رئيس بلدية لندن بـ كارثة دون ضمانات حماية.. الشرطة البريطانية تجند الأطفال للتجسس تحطم طائرة ومصرع قائدها عقب قيامها بحركات بهلوانية ببولندا قوات بريطانية فى مياه الخليج لحماية سفنها محمد بن سلمان: الإخوان وداعش والقاعدة وإيران مصدر "الاضطرابات السياسية" أردوغان يتوقع بدء وصول إس-400 في يوليو الانتقالي السوداني: الإعلام حرّف الكلام حول فض الاعتصام الهند تنتقم برسوم جمركية على سلع أمريكية مقتل شخصين باصطدام طائرتين في الجو بنيوزيلندا مسؤول سعودي مكذبا تقارير إعلامية: المراهق لن يعدم طاقم ناقلة النفط النرويجية "فرونت ألتير" يصل دبي قادما من إيران ناقلة "فرونت ألتير" غادرت مياه إيران بعد مهاجمتها فى خليج عمان الجزائرتفتح النار علي المسؤولين المتورطين في الفساد وتقدمهم للمحاكمات البحرين تغرق طائرة مدنية قرب سواحلها لهذا السبب المجلس العسكري السوداني:تشكيل حكومة تصريف أعمال خلال أسبوعين

الخميس 03/01/2019 - 04:35 بتوقيت نيويورك

خلال القمة المصرية الفلسطينية.. ثلاثة ملفات رئيسية على طاولة الرئيسين السيسي وعباس

خلال القمة المصرية الفلسطينية.. ثلاثة ملفات رئيسية على طاولة الرئيسين السيسي وعباس

المصدر / وكالات - هيا

أكد مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس للشؤون الخارجية، نبيل شعث، أن الرئيس عباس، سيلتقي نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في القاهرة؛ لبحث ثلاثة ملفات رئيسية.

وقال شعث، في تصريح خاص لـ "دنيا الوطن": إن الرئيس عباس سيبحث مع نظيره المصري، التطورات الدولية، وتعميق مشروع الاستيطان الإسرائيلي المدعوم أمريكياً إلى جانب ملف المصالحة.

وأوضح شعث، أن ملف المصالحة، سيكون الأبرز على طاولة القمة المصرية الفلسطينية، خاصة وأن مصر هي الراعي الرئيس لملف المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس.

ورفض شعث، الحديث عما يجري تداوله حول بشريات الرئيس عباس لقطاع غزة، قائلاً: "لا معلومات لدي بهذا الخصوص، وكل ما يجب أن يقدم لغزة، يجب أن يكون عن طريق الحكومة المركزية".

وتابع شعث: "إغاثة غزة لن تكون على حساب تمزيق الشعب الفلسطيني، ولن نقبل أن تحول قضية قطاع غزة لقضية إنسانية لأنها سياسية بامتياز"، معتبراً أن القيادة الفلسطينية لن تقبل بأي تدخلات خارجية، تؤدي لانفصال قطاع غزة عن الضفة الغربية.

وأشار إلى أن القيادة الفلسطينية، ستواصل جهودها في التوجه لمجلس الأمن الدولي، وطلب العضوية الكاملة لدولة فلسطين، وتطبيق قرار الحماية الدولية، لافتاً إلى أن كل ذلك يصطدم على الدوام بالفيتو الأمريكي في مجلس الأمن الدولي.

واستطرد: "التوازنات الدولية بدأت تتغير، وهناك قوى جديدة تظهر بالمنطقة، الأمر الذي ينذر بنهاية الهيمنة الأمريكية، وبالتالي سنواصل جهودنا الدبلوماسية لنيل الحقوق الفلسطينية المشروعة".


التعليقات