• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

السودان يَستعد لفتح صفحة جديدة في تاريخه الحديث معلمو هونغ كونغ ينظمون مظاهرة حاشدة مناهضة للحكومة واشنطن بوست: ترامب وإسرائيل ومشروع اليمين العالمي تصعيد أميركي جديد.. واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية "غريس1" كوريا الشمالية: الإطلاق التجريبي للصواريخ تم تحت إشراف الزعيم كيم جونج-أون المكسيك تعتقل "جهادياً" أمريكياً في أحد مراكزها للمهاجرين كوريا الشمالية: كيم أشرف على اختبار "سلاح جديد" البيت الأبيض: اجتماع "جيد جداً" ترأسه ترمب حول أفغانستان التحالف: قوات "الانتقالي" تبدأ بالعودة لمواقعها السابقة في عدن السودان.. التوقيع على وثائق المرحلة الانتقالية اليوم أميركا تصدر مذكرة لضبط الناقلة الإيرانية "غريس 1" فلسطين: قوات خاصة إسرائيلية اختطفت أمين حركة فتح السودان تعلن عن تشكيل المجلس السيادي بقيادة"برهان" منفذ مجزرة المسجدين في نيوزيلاندا ينشر رسالة تحرض علي العنف العرقي تعرف علي خلفاء "نتنياهو" في الحكم بعد رحيله

الخميس 17/01/2019 - 03:23 بتوقيت نيويورك

سوريا الديمقراطية تلين لهجتها.. "نأمل التفاهم مع تركيا"

سوريا الديمقراطية تلين لهجتها..

المصدر / وكالات - هيا

بعد تأكيد رفضها الوجود التركي في المنطقة الآمنة على الحدود السورية التركية واعتباره بمثابة احتلال، بحسب ما أكد للعربية.نت، رياض درار الرئيس المشترك لـ"مجلس سوريا الديمقراطية"، تراجعت لهجة القوات الكردية، مظهرة ليونة أكبر تجاه تركيا.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية في بيان مساء الأربعاء: "استعدادها لتقديم الدعم اللازم لإقامة منطقة آمنة شمال وشرق سوريا"، مشيرة إلى أملها في الوصول إلى حلول تؤمن استقرار المناطق الحدودية.

وجاء في البيان: "مهمة قوات سوريا الديمقراطية كانت على الدوام حماية جميع مكونات منطقة شمال وشمال شرق سوريا على أكمل وجه، ولم تشكل يوماً عامل تهديد خارجي ضد أي من دول الجوار خاصة تركيا التي نتطلع ونأمل الوصول إلى تفاهمات وحلول معها تؤمن استمرار الاستقرار والأمن في المناطق الحدودية معها".

كما أكدت قوات سوريا الديمقراطية أنها ستقدم كل الدعم والمساعدة اللازمة لتشكيل المنطقة الآمنة التي يتم تداولها حول شمال وشمال شرق سوريا، بما يضمن حماية كل الإثنيات والأعراق المتعايشة من مخاطر الإبادة، وذلك بضمانات دولية تؤكد حماية مكونات المنطقة وترسخ عوامل الأمان والاستقرار فيه، ويضمن منع التدخل الخارجي بها.

وأتى هذا البيان بالتزامن مع تفجير انتحاري وقع على باب المنطقة العازلة المزمع إنشاؤها، وسط منبج، وأدى إلى مقتل 19 شخصاً بينهم 4 جنود أميركيين.

وأعلنت الولايات المتحدة في 19 ديسمبر الماضي بدء انسحاب قواتها من سوريا، لكنها أكدت تمسكها بمحاربة داعش، وحماية حلفائها "الأكراد".

التعليقات