• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

بدء ماراثون الديمقراطيين لاختيار منافس ترامب في الانتخابات الرئاسية تقرير إسرائيلي عن مؤتمر البحرين يكشف عن "الصفقات من وراء الكواليس" شاهد : الصورة التي هزت أمريكا و العالم تقارب أفغاني باكستاني لإنهاء حرب مستمرة منذ 18 عام سلطنة عُمان تعلن عن فتح سفارة جديدة لها لدي فلسطين إيران تعلن عن الأسباب الحقيقة للعقوبات الأمريكية الجديدة حكومة الحوثي تبشر اليمنيين بمفاجآت سارة الأيام المقبلة البحرين تدافع عن نفسها.."ورشة المنامة ليست صفقة بل خطة أمريكية لإحلال السلام" لبنان تحدد موقفها من"صفقة القرن" وتعلن الرفض التام المعارضة البحرينية تعتذر للشعب الفلسطيني وتؤكد ما يحدث في المنامة وصمة عار من نظام مأجور لقوى الشر ورشة المنامة تنطلق اليوم .. موفدة هآرتس تكشف : هذا ما يجري في البحرين.. ترامب يؤكد على حقه في ضرب إيران دون مراجعة الكونغرس كوشنر لا يرى في المبادرة العربية أساسا لـ"صفقة القرن" السعودية: الحوثيون تعمدوا استهداف المدنيين بصاروخ إيراني السفارة الأمريكية "تغري" بيروت.. المليارات الـ6 "عربون التوطين‎"!

الإثنين 22/04/2019 - 03:37 بتوقيت نيويورك

فيضانات بشرق كندا والجيش يقدم مساعدة لحكومتي مقاطعتين

فيضانات بشرق كندا والجيش يقدم مساعدة لحكومتي مقاطعتين

المصدر / وكالات - هيا

يشهد شرق كندا وخصوصاً كيبيك، فيضانات دفعت السلطات إلى إجلاء أكثر من 1500 شخص من منازلهم، بينما تم نشر حوالي 600 من المشاة العسكريين لتقديم المساعدة لحكومتي مقاطعتي كيبيك ونيو برونسويك.

ومنذ أيام تضرب فيضانات ربيعية ناجمة عن ذوبان الثلوج، شرق كندا بأكمله، من نهر واتاوي في شرق مقاطعة أونتاريو إلى نهر سان جان في نيو برونسويك، مروراً بنهر سان لوران وروافده في جنوب كيبيك.

لكن السلطات التي كانت تخشى تكرار الفيضانات الكارثية التي حدثت في 2017 في مقاطعة كيبيك، بدت أقل قلقاً الأحد.

وقال الناطق باسم الدفاع المدني إيريك هود "نحن متفائلون للأيام المقبلة". وأضاف: "ستحدث فيضانات كبيرة لكن بشكل عام لن نصل إلى مستوى 2017، باستثناء بعض القطاعات مثل بحيرة سان بيار"، حيث يتوسع نهر سان لوران بالقرب من مدينة تروا ريفيير.

وأكد المتحدث أن "الفارق الوحيد مع ما حدث في 2017 هو مستوى استعداد البلديات والسكان".

ومنذ أيام، قام العديد من البلديات بحشد متطوعين وتوزيع 500 ألف من أكياس الرمل لإقامة سدود أو حماية مساكن في المناطق المهددة.

ودعت حكومتا مقاطعتي كيبيك ونيو برونسويك الجيش إلى مساعدتهما. وقد نشر نحو 200 عسكري في كيبيك مساء السبت، و400 آخرون نهار الأحد خصوصاً في مناطق غاتينو بالقرب من العاصمة أوتاوا ولافال في شمال مونتريال وتروا ريفيير بين مونتريال وكيبيك.

وكان شرق كندا شهد في ربيع 2017 أسوأ فيضانات منذ ربع قرن، سببت أضراراً جسيمة وإجلاء آلاف الأشخص في منطقة تمتد من أونتاريو إلى نيو برونسويك.

التعليقات